مايو 12, 2021

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية يتلقى اتصالا هاتفيا من نائبة الرئيس الأمريكي

  • ضرورة مقاومة الفساد كركيزة للديمقراطية محور المحادثة الهاتفية بين سعيد و نائبة رئيس الولايات المتحدة الامريكية

  • بطلب من تونس و الصين و النرويج، مجلس الأمن الدولي يعقد جلسة جديدة طارئة اليوم الاربعاء

  • الدستوري الحر يدين العمليات الاستفزازية لقوات الاحتلال في حق الشعب الفلسطيني

  • التكتل الديمقراطي يطالب باستقالة هشام المشيشي والانطلاق في حوار وطني بقيادة رئيس الجمهورية

  • عبد اللطيف المكّي: " زيارة الغنوشي لقطر كانت في إطار إيجاد مخرج مالي للبلاد "

  • ماهر مذيوب: الغنوشي محبّ للنادي الافريقي وتدخّل لصرف القسط الثاني من عقد الاستشهار مع القطرية

  • فتحي جراي يؤكد تواصل تسجيل حالات التعذيب في تونس

  • تسجيل 88 حالة وفاة و1161 إصابة جديدة

  • " ستاندرد آند بورز " عجز الحكومة عن خلاص الديون يؤدي الى خسارة رأس مال القطاع البنكي

  • تونس تستورد 33 صنفا من المبيدات الخطيرة الممنوعة أوروبيا

  • فلسطين: كتائب القسام تطلق 1050 صاروخا عل تل أبيب

  • غزة تحت القصف : 35 شهيدا بينهم 12 طفلاً

  • مبعوث الأمم المتحدة في الشرق الأوسط: إسرائيل وحماس تتجهان نحو 'الحرب'

  • روسيا تعلن استعدادها للتوسط بين فلسطين وإسرائيل

  • رفقة الشارني قتلت و هي حامل في شهرها الرابع.. ويوم عيد ميلاد طفلها

  • بعد البنزرتي والشابي: مدرب تونسي ثالث في الدوري المغربي

وزير التربية يؤكد ضرورة الارتكاز على التكنولوجيات الحديثة وتعزيز تعلم اللغات الأجنبية من أجل تطوير التعليم في تونس

وزير التربية يؤكد ضرورة الارتكاز على التكنولوجيات الحديثة وتعزيز تعلم اللغات الأجنبية من أجل تطوير التعليم في تونس

شدد وزير التربية حاتم بن سالم اليوم الجمعة 18 اكتوبر 2019 على ضرورة التركيز على اعتماد التكنولوجيات الحديثة وتطوير استخدام اللغات الأجنبية من أجل التوصل الى اجراء اصلاح عميق لقطاع التعليم في تونس.
وأشار بن سالم في كلمة ألقاها بالمركز الدولي لتكوين المكونين والتجديد البيداغوجي أمام جمع من المربين والفاعلين في المجال التربوي في اطار الاحتفال باليوم العالمي للمدرس الى أن تطوير المنظومة التربوية يستدعي تحقيق مد توافقي تسير ضمنه عملية الاصلاح بدرجة متناسقة على مستوى المؤسسات التربوية والجهات، ملاحظا أنه لا يمكن المراهنة على مستقبل تونس الا بالمراهنة على التعليم.
وأفاد ان تعزيز مهارات تعلم اللغات الأجنبية وخصوصا منها ذات الانتشار العالمي لتلاميذ المدراس والمعاهد التونسية سيوفر فرصا اضافية لتوفير مواطن الشغل لخريجي مؤسسات التعليم العالي، معتبرا أن القدرة على التأقلم مع المتغيرات الحديثة وادماج التكنولوجيات العصرية يدعم الاصلاح التربوي.
وقال إن “الوزارة نجحت في اعادة الثقة للمربين والمسؤولين والأولياء والتلاميذ بالقدرة على تفعيل اصلاح التعليم”، مثنيا بالمناسبة على دور رجال التعليم ومسؤولي الوزارة والقيمين والمرشدين البيداغوجيين في النهوض بالتعليم الذي سيبقى الركن الأساسي في سلم أولويات الشعب التونسي، حسب رؤيته.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *