مارس 22, 2019

آخر الأخبار
  • وزير الدفاع يؤكد أهمية مبادرة 5 زائد 5 دفاع في دعم الأنشطة العملياتية المشتركة للقوات المسلحة للبلدان الأعضاء

  • رئيس الجمهوريّة يؤكّد حرصه على تكريس حرية مهنة المحاماة وإستقلاليتها تحقيقا للعدالة وصيانة لحقوق المواطنين

  • أمين عام الانتربول: سنفتح مكتبا اقليميا في الرياض وسنوفد "عددا غير مسبوق" من الفرق الميدانية الى الدول العربية

  • سوسة: محامو سوسة ينظمون مسيرة سلمية للاحتجاج على الفصل 34 من قانون المالية

  • المنستير: مسيرة سلمية حاشدة للأساتذة تطالب باستقالة الحكومة وبالعدالة الجبائية

  • القصرين : مسيرة سلمية حاشدة لأساتذة التعليم الثانوي استجابة ليوم الغضب الوطني

  • الجيش المصري يعلن مقتل مجند و27 مسلحا في إطار عمليته العسكرية الشاملة ضد الإرهاب

  • وزير الخارجية الأمريكي: لا يوجد قتلى وجرحى أمريكيين فيما يبدو في هجوم فرنسا

  • الرئيس اللبناني: نتائج جهود تشكيل حكومة ستظهر خلال اليومين المقبلين

  • الفاو: أكثر من 14 مليون بالغ في أوروبا وآسيا الوسطى يعانون من انعدام حاد في الأمن الغذائي

  • المنظمة الدولية للهجرة: عدد المهاجرين الوافدين إلى أوروبا عبر البحر المتوسط يصل إلى عتبة 100 ألف للسنة الخامسة

  • مانشستر سيتي يضم شتيفن حارس الولايات المتحدة بدءا من الموسم المقبل

نور الطبوبي:وزير التربية لا يحق له املاء الشروط لمواصلة التفاوض حول مطالب الأساتذة

نور الطبوبي:وزير التربية لا يحق له املاء الشروط لمواصلة التفاوض حول مطالب الأساتذة

أفاد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي أن المساعي متواصلة مع رئاسة الحكومة (لقاء مبرمج بعد ظهر اليوم الثلاثاء) لإيجاد حل ” لأزمة التعليم التي وصلت إلى منعرج خطير، لا يجب الاعتقاد معها بأن الاتحاد مرتاح لما بلغته هذه الاشكالية”، متوقعا أن يتم يوم غد الاربعاء عقد اجتماع بين الحكومة والمكتب التنفيذي لإيجاد المخارج لملف التعليم.

وأشار من جهة أخرى إلى وجود “تعنت” من الحكومة التي تضع في سابقة أولى من نوعها في تاريخ التفاوض، حسب قوله، شروطا وقيودا للتفاوض وهو ما يتسبب في زيادة تأزم المشكل مؤكدا أن الاتحاد لن يضحي بالتلميذ مهما اشتدت الأزمة.

وقال تعقيبا على تصريحات نسبت لوزير التربية بإملاء شروط للتفاوض ” ليس من حق وزير التربية إملاء شروط أمام مصلحة التلميذ وأمام الوضع الراهن” مبينا أن هذا السلوك هو من باب الهروب إلى الأمام و”العنجهية” الزائدة خاصة وأن الجلوس إلى طاولة الحوار هو أساس حل الخلافات.

واستغرب الطبوبي، في تصريح ل/وات/ على هامش افتتاح المؤتمر 23 للاتحاد الجهوي للشغل بنابل، المنعقد اليوم الثلاثاء بالحمامات، من تولي الحكومة توظيف ملف جوهري وذو انعكاس مباشر على حياة الأسر والأبناء وهو ملف التعليم، مطية للضغط من أجل تسوية ملفات كبرى نتيجة اختلافات جوهرية وعميقة حول الخيارات التي يتم التلويح بها بخصوص القطاع العام، في ظل ارتفاع وتيرة المشاكل التنموية ومعضلات قطاع الصحة العمومية وخطورة الوضع الأمني.

وأكد قائلا ” قدرنا أن ننقذ بلادنا وتونس قبل الجميع ولا بد من إخراج التلاميذ والأسر من التجاذبات وأساس التفاوض قوة الحجة والاقناع في كل الخيارات المطروحة والحل ما زال ممكنا”.

وعبر بالمناسبة عن أسفه لعودة بعض الاعلاميين ” للعب دور بوق الدعاية للحكومات والسلطة” مؤكدا أن هذا السلوك لا يخدم الانتقال الديمقراطي ولا الشعب التونسي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *