يوليو 03, 2020

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية: هناك مؤامرات تُحاك ضدّ تونس

  • قيس سعيد: ما قيل عن صفقة القرن هي الخيانة العظمى

  • تونس الـ3 افريقيا من حيث عدد المصابين بالاكتئاب

  • تمديد حالة الطوارئ بعموم البلاد 3 أشهر

  • "قلب تونس" يحذّر من "الانقلاب على الدستور .. للإنفراد بالسلطة والانحراف بها"

  • مدير مكتب البنك الاوروبي: إتخاذ القرارات بتونس أصبح يُمثل خطرا وقد نضطرّ لإلغاء مشاريعنا

  • خلال 72 ساعة.. القبض على 1600 متورط في "براكاجات" وحق عام

  • فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تطالب العالم بالتأهب وتبحث إعلان الطوارئ الصحية عالميا

  • حركة النهضة: الياس الفخفاخ وسع دائرة المعارضة وخالف التكليف الرئاسي ونريد حكومة وحدة وطنية

  • مجموعة من المنحرفين تقوم بالاستيلاء على هواتف عدد من المكفوفين بالمروج

  • وزارة الصحة تقترح توفير نزل لإيواء المصابين المحتملين بكورونا

  • تونسيون في مدينة ووهان الصينية و نداء إستغاثة : هربنا من فيروس البطالة في تونس، لقينا رواحنا مع الكورونا

  • سعيّد يدعو لتحقيق في مشاركة لاعب إسرائيلي بدورة للتنس في تونس

ترامب يوجه تحذيرا أخيرا لكوريا الشمالية و إيران

ترامب يوجه تحذيرا أخيرا لكوريا الشمالية و إيران
قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء 19 سبتمبر، إن بلاده مستعدة لتدمير كوريا الشمالية إذا اضطرت إلى ذلك في سبيل الدفاع عن النفس.

وأشار ترامب في أول خطاب له أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة إلى أن نظام كوريا الشمالية “مارس فظائع خطيرة بحق شعبه من تجويع وقتل وقمع، ونفذ أعمالا إرهابية مخيفة كقتل شقيق الدكتاتور في مطار دولي”، مضيفا: “إذا لم يكن لدينا خيار سوى تدمير كوريا الشمالية كلها فلن نتوانى عن ذلك”.

وعن إيران قال ترامب : “لا نستطيع أن نلتزم باتفاق (نووي) قد يمنح طهران في النهاية ستارا لامتلاك الأسلحة النووية، وقد آن الأوان للعالم بأسره ليطلب من نظام إيران أن يتوقف عن دعم الإرهاب وأن يحترم سيادة الدول المجاورة”.

وأكد الرئيس الأمريكي أن واشنطن ستحاسب الدول التي “تدعم وتمول منظمات إرهابية مثل طالبان والقاعدة وحزب الله”.

وأشار إلى أن “استخدام نظام الرئيس السوري بشار الأسد اسلجة كيماوية ضد شعبه كان أمرا قاسيا وصادما”.

وقال في كلمته إن الجيش الأمريكي سيكون “أقوى من أي وقت مضى”، وإنه سيتم تخصيص 700 مليار دولار لميزانية الدفاع.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *