يوليو 14, 2020

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية: هناك مؤامرات تُحاك ضدّ تونس

  • قيس سعيد: ما قيل عن صفقة القرن هي الخيانة العظمى

  • تونس الـ3 افريقيا من حيث عدد المصابين بالاكتئاب

  • تمديد حالة الطوارئ بعموم البلاد 3 أشهر

  • "قلب تونس" يحذّر من "الانقلاب على الدستور .. للإنفراد بالسلطة والانحراف بها"

  • مدير مكتب البنك الاوروبي: إتخاذ القرارات بتونس أصبح يُمثل خطرا وقد نضطرّ لإلغاء مشاريعنا

  • خلال 72 ساعة.. القبض على 1600 متورط في "براكاجات" وحق عام

  • فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تطالب العالم بالتأهب وتبحث إعلان الطوارئ الصحية عالميا

  • حركة النهضة: الياس الفخفاخ وسع دائرة المعارضة وخالف التكليف الرئاسي ونريد حكومة وحدة وطنية

  • مجموعة من المنحرفين تقوم بالاستيلاء على هواتف عدد من المكفوفين بالمروج

  • وزارة الصحة تقترح توفير نزل لإيواء المصابين المحتملين بكورونا

  • تونسيون في مدينة ووهان الصينية و نداء إستغاثة : هربنا من فيروس البطالة في تونس، لقينا رواحنا مع الكورونا

  • سعيّد يدعو لتحقيق في مشاركة لاعب إسرائيلي بدورة للتنس في تونس

العجرودي يكرم مائة و خمسين مواطنا باداء مناسك العمرة…

العجرودي يكرم مائة و خمسين مواطنا باداء مناسك العمرة…

في اطار النشاط الخيري لمؤسّسة محمد عياشي العجرودي الخيرية ، و كما جرت العادة في جلّ المناسبات الدينية و الوطنية بادر السيد محمد عياشي العجرودي بتكريم مائة و خمسين مواطنا يمثّلون مختلف ولايات الجمهورية و من كلّ الاعمار و من شرائح اجتماعية ضعيفة بتمكينهم من حلم حياتهم ، زيارة البقاع المقدّسة و اداء مناسك العمرة .
و ضمانا لراحة هؤلاء المعتمرين و تامينا لكلّ ظروف السلامة و الرفاهية خلال رحلتهم ذهابا و عودة قامت مؤسسة العجرودي بتاجير طائرة ضخمة صحبة كلّ طاقمها الاجنبي .
مع الاشارة الى انّ رحلات العمرة التي تكرّم بها مؤسسة العجرودي مواطنين من غير القادرين على مصاريفها و ضعاف الحال تقليد دابت عليه منذ سنوات طويلة ، كما كانت المؤسسة نفسها تكفّلت باعمال خيرية اخرى على غرار توزيع مساعدات و تقديم هبات و بناء و تهيئة بيوت العبادة او مساكن لمحتاجين او مدارس او مقرات لجمعيات او حتى تكفّل بمصاريف دراسة و علاج مرضى كما حصل مع عدد من جرحى الثورة بعد 14 جانفي بنقل عدد منهم لاجراء عمليات جراحية بفرنسا كلّفت مصاريفها المؤسسة ملايين ال

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *