قناة جنوب المتوسط

نوفمبر 30, 2021

آخر الأخبار
  • قيس سعيّد: "حينما علموا أنه لا مكان لهم في الحكومة، صاروا ضد ما يسمّونه كذبا وافتراء بالإنقلاب"

  • سعيد ردا على 'مواطنون ضد الإنقلاب': 'أي وزن لهم في المجتمع حتى أمنعهم من الإجتماع'

  • سعيد: يخططون إلى عدم رفع القمامة في مدينة تونس بعد صفاقس

  • نجلاء بودن في اول زيارة لفرنسا لحضور مؤتمر باريس للسلام

  • الداخلية تنفي وفاة شاب جراء إصابته في الأحداث التي شهدتها عقارب

  • آمال العدواني مستشارة للاتصال برئاسة الحكومة

  • المجلس الأعلى للقضاء يوجه لهياكل القطاع مشروع مدونة أخلاقيات القاضي

  • ابراهيم بودربالة: الفساد والسمسرة ينخُران جسدي المحاماة والعدالة

  • وزارة المرأة تُحصي 600 فضاء عشوائي للطفولة

  • جامعة البلديات ''متخوّفة'' من إلغاء مجلة الجماعات المحلية

  • بشير بوجدي: المؤسسات الخاصة في وضع خطير و الأجور غير مضمونة

  • تلميذ يهشّم راس استاذه بساطور

  • اليوم الثلاثاء اضراب عام في كلّ معاهد الجمهورية

  • منوبة: كهل يلقي بنفسه في قنال بصنهاجة

  • بن عروس: القبض على عصابة تورّطت في سرقة 350 ألف دينار

  • كان : هجوم مسلّح على شرطي في فرنسا

  • المشتبه بمهاجمة شرطي في مدينة ''كان'' يحمل جنسية جزائرية

  • 3مساجد في فرنسا تتعرض لاعتداءات عنصرية

970×90
970×90

كورونا: الموجة الرابعة الأكثر فتكا منذ ظهور الجائحة في تونس

لم ينخفض معدّل الوفيات اليومية بفيروس كورونا منذ شهر أفريل الماضي وإلى حدود 20 جوان الجاري عن الـ60 وفاة يوميا. وقد تمّ تسجيل أعلى حصيلة وفيات يومية بالفيروس خلال تلك الفترة يوم 27 أفريل الماضي حيث أحصت وزارة الصحة في ذلك اليوم 119 وفاة.

وبلغ معدّل الوفيات خلال العشرين يوما الأولى من شهر جوان الجاري ما يقارب 70 وفاة يوميا. وبذلك تجاوز المعدّل اليومي للوفيات العدد الجملي المسجّل خلال الأشهر الخمس الأولى لظهور الجائحة في تونس.

وبلغ عدد الوفيات خلال هذه الفترة (من 1 أفريل إلى غاية 20 جوان) 5218 وفاة أي أنّ 36 بالمائة من اجمالي الوفيات بفيروس كورونا تمّ تسجيلها خلال حوالي 3 أشهر فقط.

وينذر الوضع الوبائي الحالي والإحصائيات بأنّ الفيروس سيواصل حصد المئات من الأرواح لتكون الموجة الرابعة الأكثر فتكا من بين كلّ سابقاتها.

وفاقت الأرقام المسجّلة في جوان الحالي توقعات وزير الصحة نفسه الذي أشار في نهاية ماي، في البرلمان، إلى احتمال تسجيل 2000 حالة وفاة بين شهري جوان وجويلية المقبلين، بينما قاربت الوفيات خلال 20 يوما فقط من جوان الجاري 1400 وفاة.

وتشهد تونس خلال الفترة الحالية وضعا صحّيا حرجا، وقد تمّ اعلان الحجر الصحي الشامل في أربع ولايات، وهي القيروان وسليانة وزغوان وباجة. كما تمّ فرض اجراءات خاصة لتطويق تفشي الفيروس.

وتواجه الحكومة انتقادات كبيرة بسبب فشلها في إدارة الأزمة وعدم تدعيم المنظومة الصحية بالإمكانيات المادية والبشرية في ظلّ بطء عملية التلقيح.

ودعا نوّاب إلى ضرورة اتخاذ اجراءات عاجلة لمنع تدهور الوضع في الولايات المجاورة لتلك التي شملها الحجر الصحي الشامل.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *