أبريل 13, 2021

آخر الأخبار
  • ازمة التحوير الوزاري تغلق اسبوعها السادس

  • رئيس الجمهورية يؤدي زيارة الى معهد نهج الباشا بمدينة تونس العتيقة

  • حسين العباسي يُحذر من فوضى عارمة وانهيار كامل المنظومة في تونس

  • العباسي: 'يجب الضغط على رئيس الدولة وإحراجه لحل الأزمة في تونس'

  • العباسي: 'المشيشي مكبش في الحكومة ويخوض حربا بإملاءات من النهضة وقلب تونس'

  • رفيق عبد السلام : التيار الديمقراطي يرغب في الاعتقالات و ايقاف السياسيين و رجال الاعمال

  • تونس تتلقى اليوم أولى الجرعات المضادة لكورونا

  • كورونا: 24 وفاة و313 إصابة جديدة مقابل 595 حالة شفاء

  • حصيلة كورونا في تونس لغاية الاثنين 237,704 إصابات، من بينها 8201 حالة وفاة

  • حفظ التهم في حقّ سليم شيبوب في قضية " الحمامات " و ابقاؤه موقوفا في قضية " قمرت "

  • القيروان: انتحار مدير فرع بنكي

الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا تقرر حظر الجولان وإجبارية الحجر الصحي على الوافدين على تونس من 9 إلى 30 أفريل الجاري

أعلنت الهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا، عن جملة من الاجراءات جديدة للفترة من يوم 9 إلى 30 أفريل الجاري، من أبرزها دعوة الولاة بمختلف الجهات إلى إعلان حظر التجوال انطلاقا من السابعة مساء الى الخامسة صباحا.
وأقرت الهيئة ، حسب ما أفادت به الناطقة الرسمية باسم الحكومة حسناء بن سليمان، مساء الأربعاء، خلال ندوة صحفية مع وزير الصحة فوزي مهدي، بمقر رئاسة الحكومة بالقصبة، إجبارية الحجر الصحي بخمسة أيام على جميع الوافدين على تونس مع استظهارهم بنتائج تحليل مخبري PCR سلبية ومنع كل التجمعات والتظاهرات العامة وغلق الأسواق الاسبوعية
كما قررت غلق المناطق التي تصنف ذات انتشار خطير للفيروس والتشديد على تطبيق وسائل الحماية الفردية والاجراءات الوقائية واعتماد الصرامة التامة في مراقبتها
وينطلق حسب الناطقة الرسمية باسم الحكومة العمل بتوقيت شهر رمضان بداية من الاثنين 12بالنسبة للعاملين في المنشآت والمؤسسات العمومية أيا كان تاريخ اليوم الأول من هذا الشهر
وفسرت بن سليمان قائلة ” إن الاجراءات تتضمن دعوة الولاة إلى فرض حظر الجولان بكافة الجهات بداية من السابعة مساء إلى غاية الخامسة صباحا مع إعطاء الإذن إلى الولاة بغلق المناطق ذات الاختطار المرتفع التي تسجل ارتفاعا كبيرا في العدوى بكورونا” .
وأكدت، أنه سيتم عزل المناطق التي تسجل ارتفاعا في حصيلة الاصابات بالفيروس التاجي بناء على معطيات وزارة الصحة والتقارير التي تعدها اللجان الجهوية لمجابهة كوفيد -19، لافتة، الى أن تطبيق الاجراءات الوقائية يفرض انخراط الجميع في تنفيذها.
من جهته، توقع وزير الصحة فوزي مهدي، زيادة الطلب على أسرة الانعاش والأوكسجين بالمستشفيات في وقت وصلت فيه طاقة الإيواء بأسرة الانعاش إلى 80 بالمائة مقابل 50 بالمائة لأسرة الأوكسجين، لافتا، الى أن الوزارة أعطت التعليمات لتسخير الأقسام بالمستشفيات من أجل التكفل بمرضى كوفيد-19.
وأكد، أن الوزارة قامت باقتناء أسرة الانعاش من أجل دعم قدرة إيواء المصابين بالفيروس التاجـي كما ستحصل تونس غدا على هبة من الولايات المتحدة ب30 سرير انعاش ستوضع على ذمة مستشفى بضاحية المرسى بتونس العاصمة، معتبرا، أن الاجراءات الجديدة تهدف الى تطويق خطورة الوضع الوبائي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *