يونيو 22, 2021

آخر الأخبار
  • قيس سعيد يجتمع بهشام المشيشي و رؤساء حكومات سابقين

  • سعيَد : ذهبوا الى الخارج بحثا عن طريقة لازاحتي و لو عبر الاغتيال

  • راشد الغنوشي : ننتظر تفاصيل الحوار الوطني

  • غازي الشواشي : المناخ ليس مناسبا لاجراء حوار

  • مواجهات ليلية في احياء المنيهلة و التضامن و الانطلاقة

  • كورونا : اكثر من 13 الف وفاة و 370 الف اصابة في تونس

  • فوز جبهة التحرير الجزائرية بالتشريعية و تحصل على 105 مقاعد

  • فوز تونس على مالي بنتيجة 1-0

  • الترجي الرياضي : السماح ل 5 آلاف محب لحضور لقاء رادس ضدَ الاهلي المصري

الديوانة تحبط محاولة تهريب 31.4 كلغ من المصوغ

أعلنت الإدارة العامة للديوانة اليوم الإثنين 28 سبتمبر 2020 تمكنت مصالح الديوانة بمطار تونس قرطاج من إحباط محاولة تهريب 31.4 كلغ من المصوغ من مادة الفضة قدرت قيمته بحوالي 140 ألف دينار تم ضبطه بحوزة عونين اثنين تابعين لشركة طيران (الخطوط التونسية) مكلفين بالأمن والسلامة في ساحة إيواء الطائرات.

وقالت الديوانة في بلاغ “في إطار استهداف وتفكيك شبكات تهريب المصوغ والمعادن الثمينة، تمكنت مصالح الديوانة بمطار تونس قرطاج من إحباط محاولة تهريب 31.4 كلغ من المصوغ من مادة الفضة قدرت قيمته بحوالي 140 ألف دينار تم ضبطه بحوزة عونين اثنين تابعين لشركة طيران مكلفين بالأمن والسلامة في ساحة إيواء الطائرات”.

وتتمثل تفاصيل العملية في اشتباه أعوان الديوانة بمصلحة الحراسة بالمطار في العونين المذكورين اللذين كانا بداخل سيارة بجانب أحد المستودعات بالمطار وبحوزتهما حقيبة حيث بتفتيشها تم العثور على كمية من الفضة تزن 14.4 كلغ وبمزيد التحري تم تفتيش المكتب الخاص بهما في ساحة إيواء الطائرات ليتم العثور على 9.3 كلغ أخرى من نفس المادة، حسب ما جاء في البلاغ.

وقد اعترف المشتبه بهما خلال التحقيق معهما من قبل إدارة الأبحاث الديوانية، باخفاء كمية ثالثة داخل أجزاء السيارة الإدارية التي كانا على متنها، وبتفتيشها تم ضبط 7.7 كلغ إضافية كما أفادا أن كمية المصوغ موجهة لفائدة أحد المسافرين الذين وصلوا إلى المطار عبر رحلة جوية قادمة من مطار اسطنبول وتم الاتفاق معه مسبقا على تهريب هذه البضاعة دون المرور على المراقبة الديوانية.

وقد أصدرت إدارة الأبحاث الديوانية منشور تفتيش ضد هذا الطرف الثالث في هذه الشبكة وكل من يكشف عنه البحث.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *