قناة جنوب المتوسط

أغسطس 16, 2022

آخر الأخبار
  • قيس سعيّد: "حينما علموا أنه لا مكان لهم في الحكومة، صاروا ضد ما يسمّونه كذبا وافتراء بالإنقلاب"

  • سعيد ردا على 'مواطنون ضد الإنقلاب': 'أي وزن لهم في المجتمع حتى أمنعهم من الإجتماع'

  • سعيد: يخططون إلى عدم رفع القمامة في مدينة تونس بعد صفاقس

  • نجلاء بودن في اول زيارة لفرنسا لحضور مؤتمر باريس للسلام

  • الداخلية تنفي وفاة شاب جراء إصابته في الأحداث التي شهدتها عقارب

  • آمال العدواني مستشارة للاتصال برئاسة الحكومة

  • المجلس الأعلى للقضاء يوجه لهياكل القطاع مشروع مدونة أخلاقيات القاضي

  • ابراهيم بودربالة: الفساد والسمسرة ينخُران جسدي المحاماة والعدالة

  • وزارة المرأة تُحصي 600 فضاء عشوائي للطفولة

  • جامعة البلديات ''متخوّفة'' من إلغاء مجلة الجماعات المحلية

  • بشير بوجدي: المؤسسات الخاصة في وضع خطير و الأجور غير مضمونة

  • تلميذ يهشّم راس استاذه بساطور

  • اليوم الثلاثاء اضراب عام في كلّ معاهد الجمهورية

  • منوبة: كهل يلقي بنفسه في قنال بصنهاجة

  • بن عروس: القبض على عصابة تورّطت في سرقة 350 ألف دينار

  • كان : هجوم مسلّح على شرطي في فرنسا

  • المشتبه بمهاجمة شرطي في مدينة ''كان'' يحمل جنسية جزائرية

  • 3مساجد في فرنسا تتعرض لاعتداءات عنصرية

الأمم المتحدة تحذر من كارثة إنسانية في غزة

أعربت منسقة الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة، لين هاستينجز، عن قلقها البالغ إزاء التصعيد “المستمر والخطير” للعنف في غزة ومحيطها.

وقالت هاستينجز في بيان صدر يوم السبت: “الوضع الإنساني في غزة مريع بالفعل ولا يمكن إلا أن يتفاقم مع هذا التصعيد الأخير”.

ودعت إلى ضرورة أن تتوقف الأعمال العدائية لتجنب المزيد من الوفيات والإصابات في صفوف المدنيين في غزة، وضرورة أن تحترم جميع الأطراف مبادئ القانون الدولي الإنساني”.

وحذرت المسؤولة الأممية قائلة: “من المقرر أن ينفد وقود محطة توليد الكهرباء في غزة اليوم؛ وقد تم بالفعل قطع الكهرباء، مشيرة إلى أن استمرار تشغيل مرافق الخدمات الأساسية مثل المستشفيات والمدارس والمستودعات والمواقع التي تأوي النازحين داخليا أمر ضروري وهو الآن معرض للخطر”.

وحثت هاستينجز على ضرورة ألا تتم إعاقة حركة ووصول العاملين في المجال الإنساني، للحالات الطبية الحرجة، والسلع الأساسية، بما في ذلك الغذاء والوقود إلى غزة، حتى يمكن تلبية الاحتياجات الإنسانية.

ودعت إسرائيل لأن تسمح على الفور للأمم المتحدة وشركائها في المجال الإنساني بإحضار الوقود والغذاء والإمدادات الطبية، ونشر العاملين في المجال الإنساني وفقا للمبادئ الدولية” وهذا يشمل على وجه التحديد ضمان الوصول والسلامة من خلال المعابر الحدودية الرئيسية.

وقالت: “نحن على استعداد للعمل مع جميع الأطراف لضمان تلبية الاحتياجات الإنسانية”.

وكررت مناشدة منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام، تور وينسلاند، لجميع الأطراف وقف التصعيد الفوري ووقف العنف، لتجنب التداعيات المدمرة ولا سيما على المدنيين.

واستُشهد 17 فلسطينيا، من بينهم طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات، وأصيب أكثر من 240 شخصا جراء العدوان على غزة الذي بدأته إسرائيل أمس الجمعة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *