يونيو 13, 2021

آخر الأخبار
  • الاتفاق مع منظمة الصحة العالمية على إرسال نحو 600 ألف جرعة من اللقاح ضد كورونا إلى تونس

  • وزيرة العدل بالنيابة تشارك في أشغال الدورة 67 للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء العدل العرب

  • منظمة العمل الدولية ستواصل دعمها لتونس ومناصرتها لبرنامج إصلاحها الاجتماعي والاقتصادي

  • مديرة رعاية الصحة الأساسية تنفي استخدام اي جرعة من لقاح استرزينيكا منتهية الصلوحية

  • البنك العالمي يتوقع تطور نسبة النمو في تونس إلى 4 بالمائة سنة 2021

  • وزارة الدفاع الوطني : إصابة عسكريّ في انفجار لغم بمرتفعات المغيلة

  • بنزرت: انتشال جثة الغريق الثالث بشاطئ الرمال

  • قفصة: وقفة احتجاجية تنديدا بغلاء المعيشة وتردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية

  • المنستير: تسجيل 29 إصابة جديدة وتلقي 2407 أشخاص إضافيين للتلقيح ضدّ الوباء

  • صفاقس: تسجيل 04 وفيات جديدة جراء الإصابة بفيروس "كورونا"

  • الحملة المتنقلة للتلقيح ضد كوفيد-19 شملت منذ انطلاقها تطعيم 5 آلاف شخص

  • الحكومة تستعد لإصدار قرض رقاعي وطني لتوفير موارد اقتراض داخلية إضافية

  • ارتفاع حصيلة ضحايا العدوان الصهيوني على سوريا

  • البرازيل: 52911 إصابة و2378 وفاة جديدة بكورونا في 24 ساعة

أشد فتكا من الأسود والأبيض… مرض”الفطر الأصفر” يظهر في الهند

في حين تشهد الهند ارتفاعاً غير مسبوق في حالات الإصابة بالفطريات السوداء ثم البيضاء، ظهر تهديد جديد مختلف اللون لكنه أشد وطأة من سابقيه وهو الفطر الأصفر.

وسجلت الهند رسميا أكثر من 8000 حالة بهذه الفطريات أغلبها سوداء، والتي وجدت مناخا مناسبا لها في ظل تفشي فيروس كورونا الذي أنهك المستشفيات وأضعف مناعة المرضى.

وتشهد البلاد التي يعصف بها الوباء خطرا كامنا جديدا، يبدو أنه أكثر فتكا من عدوى الفطريات السوداء أو البيضاء وهو عدوى الفطريات الصفراء، حسب تقرير لصحيفة “تايمز أوف إنديا”.

ووفقا للتقارير، اكتشفت أول حالة إصابة بالفطر الأصفر في غازي آباد، أوتار براديش، وعلى الرغم من عدم توفر الكثير حول هذه الحالة، فقد حذر الأطباء من أن الفطريات الصفراء يمكن أن تكون أكثر خطورة من الفطريات السوداء والبيضاء.

ويشير الخبراء إلى أن عدوى الفطريات الصفراء، على عكس العدوى الأخرى، يمكن أن تكون أكثر فتكا بسبب الطريقة التي تؤثر بها على أعضاء الجسم الداخلية.

وبخلاف الفطر الأسود والأبيض، يبدأ الفطر الأصفر داخليا، ويسبب تسرب القيح، وبطء التئام الجروح، وفي الحالات الخطيرة، يمكن أن يسبب أيضا أعراضًا مدمرة مثل فشل الأعضاء والنخر الحاد.

وحسب المعلومات المنشورة في التقرير، فإن المرضَ يهدد أصحابَ المناعة الضعيفة أو أولئك الذين يتناولون المنشطات لفترة طويلة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *