فبراير 19, 2020

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية: هناك مؤامرات تُحاك ضدّ تونس

  • قيس سعيد: ما قيل عن صفقة القرن هي الخيانة العظمى

  • تونس الـ3 افريقيا من حيث عدد المصابين بالاكتئاب

  • تمديد حالة الطوارئ بعموم البلاد 3 أشهر

  • "قلب تونس" يحذّر من "الانقلاب على الدستور .. للإنفراد بالسلطة والانحراف بها"

  • مدير مكتب البنك الاوروبي: إتخاذ القرارات بتونس أصبح يُمثل خطرا وقد نضطرّ لإلغاء مشاريعنا

  • خلال 72 ساعة.. القبض على 1600 متورط في "براكاجات" وحق عام

  • فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تطالب العالم بالتأهب وتبحث إعلان الطوارئ الصحية عالميا

  • حركة النهضة: الياس الفخفاخ وسع دائرة المعارضة وخالف التكليف الرئاسي ونريد حكومة وحدة وطنية

  • مجموعة من المنحرفين تقوم بالاستيلاء على هواتف عدد من المكفوفين بالمروج

  • وزارة الصحة تقترح توفير نزل لإيواء المصابين المحتملين بكورونا

  • تونسيون في مدينة ووهان الصينية و نداء إستغاثة : هربنا من فيروس البطالة في تونس، لقينا رواحنا مع الكورونا

  • سعيّد يدعو لتحقيق في مشاركة لاعب إسرائيلي بدورة للتنس في تونس

وزير الداخلية : هناك تجاوزات وتدخلات في اسناد رخص حمل السلاح

كشف وزير الداخلية الهادي مجدوب اليوم الثلاثاء 7 فيفري 2017 بمجلس نواب الشعب عن وجود تجاوزات وتدخلات في مجال إسناد رخص حمل السلاح دون أن يكشف عن تفاصيل حول هذه التجاوزات.

وردا على سؤال النائب فيصل التبيني حول المقاييس التي يتم اعتمادها لاسناد رخص شراء ومسك وحمل اسلحة الصيد ذكر مجدوب أن هناك 50 ألف مطلب في حمل بندقية صيد مودع لدى وزارة الدخلية ،مشيرا إلى وجود 45 ألف رخصة في حمل بندقية صيد وملاحظا أن المطالب الواردة على وزارة الداخلية بخصوص مطالب حمل وشراء بنادق الصيد في تزايد مستمرّ.

وأكد مجدوب أن للادارة سلطة تقديرية واسعة في ما يتعلق باسناد رخص حمل السلاح موضحا أنه ليس هناك أي وجه شبه بين رخصة حمل السلاح ورخصة السياقة حتى وإن كان السلاح مخصصا للصيد.

ونفى مجدوب وجدود اية إتفاقية مع وزارة الشباب والرياضة أو مع أية وزارة أخرى في مجال إسناد رخص حمل السلاح.

وشدد الوزير على أنه طبقا للقانون 33 لسنة 69 المتعلق بضبط توريد الاسلحة والاتجار فيها ومسكها يعاقب بالسجن كل من يحمل سلاحا بلا رخصة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *