قناة جنوب المتوسط

يناير 24, 2022

آخر الأخبار
  • قيس سعيّد: "حينما علموا أنه لا مكان لهم في الحكومة، صاروا ضد ما يسمّونه كذبا وافتراء بالإنقلاب"

  • سعيد ردا على 'مواطنون ضد الإنقلاب': 'أي وزن لهم في المجتمع حتى أمنعهم من الإجتماع'

  • سعيد: يخططون إلى عدم رفع القمامة في مدينة تونس بعد صفاقس

  • نجلاء بودن في اول زيارة لفرنسا لحضور مؤتمر باريس للسلام

  • الداخلية تنفي وفاة شاب جراء إصابته في الأحداث التي شهدتها عقارب

  • آمال العدواني مستشارة للاتصال برئاسة الحكومة

  • المجلس الأعلى للقضاء يوجه لهياكل القطاع مشروع مدونة أخلاقيات القاضي

  • ابراهيم بودربالة: الفساد والسمسرة ينخُران جسدي المحاماة والعدالة

  • وزارة المرأة تُحصي 600 فضاء عشوائي للطفولة

  • جامعة البلديات ''متخوّفة'' من إلغاء مجلة الجماعات المحلية

  • بشير بوجدي: المؤسسات الخاصة في وضع خطير و الأجور غير مضمونة

  • تلميذ يهشّم راس استاذه بساطور

  • اليوم الثلاثاء اضراب عام في كلّ معاهد الجمهورية

  • منوبة: كهل يلقي بنفسه في قنال بصنهاجة

  • بن عروس: القبض على عصابة تورّطت في سرقة 350 ألف دينار

  • كان : هجوم مسلّح على شرطي في فرنسا

  • المشتبه بمهاجمة شرطي في مدينة ''كان'' يحمل جنسية جزائرية

  • 3مساجد في فرنسا تتعرض لاعتداءات عنصرية

مجلس الأمن يدعو الحوثيين إلى «الإفراج الفوري» عن السفينة الإماراتية المحتجزة

دعا مجلس الأمن الدولي، الجمعة، في بيان تم تبنيه بالإجماع، إلى “الإفراج الفوري عن السفينة الإماراتية”، التي صادرتها ميليشيا الحوثيون مطلع يناير وعن “طاقمها”، وفق ما أفادت مصادر دبلوماسية.
ويندد البيان، الذي صاغته المملكة المتحدة، باحتجاز السفينة “روابي”، وأضاف أن أعضاء المجلس الـ15 يطالبون “كل الأطراف بحل هذه القضية بسرعة”، ويؤكدون “أهمية حرية الملاحة في خليج عدن والبحر الأحمر وفق القانون الدولي”.
ويحضّ المجلس، في ختام بيانه، “كل الأطراف على وقف تصعيد الوضع في اليمن، والتعاون بشكل بناء مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة من أجل استئناف المحادثات السياسية الجامعة”.
وإثر مصادرة “روابي”، استنكرت السعودية والإمارات عمل “قرصنة” ضد سفينة مدنية.
في رسالة وجهت أخيرا إلى الأمم المتحدة، قالت الإمارات، إن طاقم السفينة يتألف من 11 فردا هم 7 هنود (الهند عضو غير دائم في مجلس الأمن) وواحد من كل من إثيوبيا واندونيسيا وبورما والفلبين.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *