يوليو 08, 2020

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية: هناك مؤامرات تُحاك ضدّ تونس

  • قيس سعيد: ما قيل عن صفقة القرن هي الخيانة العظمى

  • تونس الـ3 افريقيا من حيث عدد المصابين بالاكتئاب

  • تمديد حالة الطوارئ بعموم البلاد 3 أشهر

  • "قلب تونس" يحذّر من "الانقلاب على الدستور .. للإنفراد بالسلطة والانحراف بها"

  • مدير مكتب البنك الاوروبي: إتخاذ القرارات بتونس أصبح يُمثل خطرا وقد نضطرّ لإلغاء مشاريعنا

  • خلال 72 ساعة.. القبض على 1600 متورط في "براكاجات" وحق عام

  • فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تطالب العالم بالتأهب وتبحث إعلان الطوارئ الصحية عالميا

  • حركة النهضة: الياس الفخفاخ وسع دائرة المعارضة وخالف التكليف الرئاسي ونريد حكومة وحدة وطنية

  • مجموعة من المنحرفين تقوم بالاستيلاء على هواتف عدد من المكفوفين بالمروج

  • وزارة الصحة تقترح توفير نزل لإيواء المصابين المحتملين بكورونا

  • تونسيون في مدينة ووهان الصينية و نداء إستغاثة : هربنا من فيروس البطالة في تونس، لقينا رواحنا مع الكورونا

  • سعيّد يدعو لتحقيق في مشاركة لاعب إسرائيلي بدورة للتنس في تونس

يومي 21 و22 أكتوبر: وزير الخارجية الفرنسي يزور تونس

بدعوة من وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، يؤدي وزير الخارجية الفرنسي جون ايف لودريان، زيارة عمل إلى تونس يومي 21 و22 أكتوبر 2018، وفق بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية اليوم الجمعة 19 أكتوبر 2018.

وستمثل الزيارة، مناسبة لاستعراض تطور التعاون الثنائي التونسي الفرنسي في مختلف المجالات وسبل تجسيم آليات الشراكة الإستراتيجية بين البلدين، ولمواصلة المشاورات حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك ومنها الوضع في ليبيا.

كما ستمكن هذه الزيارة من متابعة تفعيل الإتفاقات الثنائية المبرمة بمناسبة زيارة الدولة التي أداها الرئيس الفرنسي ايمانويال ماركرون إلى تونس يومي 31 جانفي 2017 وغرة فيفري 2018، والاعداد للاستحقاقات المزمع تنظيمها سنة 2019 ومنها بالخصوص الدورة الثانية للمجلس الأعلى للتعاون التونسي الفرنسي ومنتدى الأعمال التونسي الفرنسي.

وسيجري لودريان جلسة عمل مع وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، ومباحثات مع عدد من سامي المسؤولين التونسيين تتعلق خاصة بتنشيط ودعم آليات التعاون بين البلدين خاصة في الاستثمار والسياحة والثقافة والتعليم العالي والتكوين المهني وتكنولوجيات الاتصال.

يذكر أن هذه الزيارة تتنزل في إطار سلسلة من اللقاءات والمحادثات الثنائية المكثفة التي جمعت الوزيرين كان آخرها في نيويورك في سبتمبر المنقضي على هامش الدورة 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

ومن المنتظر أن يؤدي رئيس الجمهورية، الباجي قايد السبسي، زيارة إلى باريس يوم 11 نوفمبر 2018، للمشاركة في الإحتفالات بمئوية الهدنة وانتهاء الحرب العالمية الأولى، بالإضافة إلى المشاركة في مؤتمر باريس للسلام.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *