أغسطس 14, 2020

آخر الأخبار
  • قيس سعيّد: حرائق تونس تمت بفعل فاعل يريد الاستفادة السياسية

  • وزير الخارجية الإيطالي يعلن: انطلاق رحلات ترحيل «الحارقين» التونسيين إلى بلادهم

  • حمادي الجبالي: قدّمنا زبدة خبراتنا للمشيشي

  • استقالة مدير ديوان البرلمان

  • راشد الغنوشي يقبل استقالة الحبيب خذر من ادارة المجلس

  • وفاة تونسي في الجزائر بفيروس كورونا

  • تعيين التونسي أمير الفهري سفيرا للألكسو للمبدع العربي

  • هيئة المحامين تدعو لمقاطعة الحضور أمام باحث البداية والضابطة العدلية

  • وقفة نسائية تضامناً مع بيروت

  • بيل غيتس: أزمة أسوأ من كورونا تنتظر العالم

  • تقرير أمريكي: تونس دولة عالية المخاطر وديونها كارثية

وزير المالية يؤكد: “الوضعية صعيبة برشة برشة والثنية مسكرة “

وزير المالية يؤكد: “الوضعية صعيبة برشة برشة والثنية مسكرة “

اوضح وزير المالية محمد نزار يعيش اليوم الجمعة 3 افريل 2020 ان القرض المعروض للمصادقة في جلسة العامة المنعقدة اليوم يندرح في اطار استمرارية الدولة مشيرا الى ان هناك وثائق والتزامات اخرى في نفس الاطار سيتم عرضها على المجلس في نطاق الشفافية.

واكد يعيش في رده على استفسارات النواب في الجلسة العامة ان القرض تم سحبه وصرفه في جويلية 2019 وان الحكومة الحالية غير مسؤولة عنه وان مبدأ استمرارية الدولة يقتضي الامضاء عليه مؤكدا ان بعض القرارات الاخرى قد لا تعحب وان الحكومة ستكون مجبرة رغم ذلك على المصادقة عليها.

وحول الوضعية الحالية اكد الوزير انها “صعيبة برشة برشة والثنية مسكرة” مشيرا الى ان بعض المسائل تزيد الامر صعوبة مقدما كأمثلة على ذلك التجاذبات وتصارع اللوبيات داعيا الجميع الى وضع “اليد في اليد” حتى تكون الطريق أسهل.

واشار الى ان حائحة كورونا “شيء كبير” والى ان دولا عظمى شهدت عمليات تسريح للعمال بالملايين وتوقعات بان تنخفض نسبة النمو بـ10 و12 بالمائة لافتا الى ان العالم سيتغير والى ان نظام الرأسمالية المتوحشة سيتغير والى ان التوازنات شمال-شمال ستتغير والى ان نموذح الانتاح بالتكلفة الزهيدة الذي قال قال انه يتم اعتماده خاصة في الشرق سيتغير كذلك.

واعتبر انه امام تونس فرصا يمكن لها استغلالها وانها ستعرف في الفترة القادمة قيمة جيرانها لافتا الى وجود فرص واعدة في التعاون مع الاجوار وفرص التكامل مؤكدا ان قطاعات مثل الفلاحة والسياحة ستشهد تغييرات كبيرة في الفترة القادمة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *