أكتوبر 23, 2020

آخر الأخبار
  • نصاف بن علية: فيروس كورونا استوطن في تونس

  • تراجع حوادث المرور في تونس بـ 31.45%

  • نسبة البطالة ترتفع إلى 18 % في تونس

  • مفتي الجمهورية : المولد النبوي الشريف يوم الخميس 29 أكتوبر الحالي

  • أوت 2020: من الأشهر الأكثر حرارة في تونس منذ سنة 1970

  • إنشاء خليّة أزمة لمواجهة تداعيات كوفيد-19 على القطاع الفلاحي

  • وزير داخلية إسبانيا يبحث في تونس مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية

  • العثور على قطعة أثرية عمرها 1800 عام في تونس

  • محكمة تونس تحذف لقبا يُشير إلى العبيد من اسم رجل عتيق

  • عودة الرحلات بين بنغازي وطرابلس تعزز فرص التوصل إلى تسوية في ليبيا

  • تقارير: تركيا تجهز عشرات المرتزقة لإعادة إرسالهم إلى ليبيا

  • الرئيس الجزائري عبد المجيد تبّون يُحذّر من تكرار التّجربة السّوريّة في ليبيا

  • تركيا : القبض على داعشية تونسية مطلوبة للمحاكمة من قبل فرنسا

  • مانويل ماكرون: 'ذبح أستاذ في باريس هو عمل ارهابي إسلامي بامتياز'

وزير الدفاع الوطني يتفقد القاعدة العسكرية بمسجد عيسى والقاعدة البحرية بالمنستير

تفقد صباح اليوم وزير الدفاع الوطني السيد عبد الكريم الزبيدي القاعدة العسكرية بمسجد عيسى وذلك مواصلة للزيارات الميدانية المبرمجة لمختلف المنشآت العسكرية.
وتوجه بالمناسبة بكلمة إلى العسكريين أبرز خلالها أهمية هذه القاعدة بحكم مهامها وأبعادها العسكرية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية والإنسانية في ضوء المخاطر التي تتعرض لها بلادنا وفي مقدمتها الإرهاب والتهريب والجريمة المنظمة والهجرة غير الشرعية، مثمّنا المجهودات التي تبذلها الوحدات العسكرية في المجال.
وشدد على ضرورة مواصلة بذل الجهد لتحسين وتطوير مستلزمات الحياة اليومية داخل المنشآت العسكرية ومزيد الإحاطة بالعسكريين خاصة الجنود وصغار الرتب والإصغاء إلى مشاغلهم والتفاعل معها وتحسيس الأفراد العاملين على المعدات الدّارجة بضرورة حسن استعمالها وتعهّدها بالصيانة محافظة على أرواحهم وتفاديا للحوادث.
كما أكد حرص الوزارة على مزيد تحسين ظروف عيش العسكريين ومزيد الإحاطة بهم وبعائلاتهم، وبعائلات العسكريين الذين استشهدوا فداء للوطن، وكذلك الجرحى الذين أصيبوا أثناء القيام بواجبهم المقدس.
وتحوّل وزير الدفاع الوطني إلى القاعدة البحرية بالمنستير حيث إطلع على مدى تقدم أشغال تهيئة المرافق الخاصّة بإسناد الوحدات العائمة وعلى ظروف عيش وعمل العسكريين.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *