يناير 19, 2019

آخر الأخبار
  • وزير الدفاع يؤكد أهمية مبادرة 5 زائد 5 دفاع في دعم الأنشطة العملياتية المشتركة للقوات المسلحة للبلدان الأعضاء

  • رئيس الجمهوريّة يؤكّد حرصه على تكريس حرية مهنة المحاماة وإستقلاليتها تحقيقا للعدالة وصيانة لحقوق المواطنين

  • أمين عام الانتربول: سنفتح مكتبا اقليميا في الرياض وسنوفد "عددا غير مسبوق" من الفرق الميدانية الى الدول العربية

  • سوسة: محامو سوسة ينظمون مسيرة سلمية للاحتجاج على الفصل 34 من قانون المالية

  • المنستير: مسيرة سلمية حاشدة للأساتذة تطالب باستقالة الحكومة وبالعدالة الجبائية

  • القصرين : مسيرة سلمية حاشدة لأساتذة التعليم الثانوي استجابة ليوم الغضب الوطني

  • الجيش المصري يعلن مقتل مجند و27 مسلحا في إطار عمليته العسكرية الشاملة ضد الإرهاب

  • وزير الخارجية الأمريكي: لا يوجد قتلى وجرحى أمريكيين فيما يبدو في هجوم فرنسا

  • الرئيس اللبناني: نتائج جهود تشكيل حكومة ستظهر خلال اليومين المقبلين

  • الفاو: أكثر من 14 مليون بالغ في أوروبا وآسيا الوسطى يعانون من انعدام حاد في الأمن الغذائي

  • المنظمة الدولية للهجرة: عدد المهاجرين الوافدين إلى أوروبا عبر البحر المتوسط يصل إلى عتبة 100 ألف للسنة الخامسة

  • مانشستر سيتي يضم شتيفن حارس الولايات المتحدة بدءا من الموسم المقبل

وزارة الداخليّة : هذا سبب عدم توفير الحماية لمعز بن غربية ..

k

 

وزارة الداخليّة : هذا سبب عدم توفير الحماية لمعز بن غربية ..

أكّد المُكلّف بالإعلام بوزارة الداخليّة، وليد الوقيني، أمس الثلاثاء 06 أكتوبر 2015، أنّ الوزارة تعاملت مع إدعاء الإعلامي معز بن غربية بمحاولة إغتياله بكل جديدة.

وقال الوقيني، خلال إستضافته في برنامج 24/7، أنّ المعطيات التي أدلى بها بن غربية هامة وخطيرة جدا ولا بد أن تُقدّم للقضاء التونسي والتحري فيها من أجل الوصول إلى الحقيقة، مُشيراً إلى أنّ أي مسألة تتعلق بتهديد بإستهداف حياة أي شخص تقوم الوزارة بدراستها بجدية من قِبل لجنة مختصة.

هذا وأضاف وليد الوقيني أنّ نوع الحماية يُحدّد إنطلاقاً من نوع التهديد وأنّ حماية بن غربيّة لم تكن تحت إشراف الداخلية في بادئ الأمر إلاّ أنّه تقدّم في ما بعد بمطلب للحماية تمّ دراسته ولكنه لم تتوفر فيه المعطيات الجدية التي تُحتم توفير الحماية له، وذلك وفق تعبيره.

وأشار المُكلّف بالإعلام بالوزارة أنّ معز بن غربية مُرّحب به في تونس إذا عاد وأنّ المعطيات التي قال أنّه يملكها هي معطيات تهم الجميع، مؤكدا أنّ كل ما جاء على لسانه في الفيديو لم يتحدث به بتاتاً لوزارة الداخليّة مُضيفاً أنّه كان من الأجدر أن يتجه بن غربية إليهم ومدّه بالمعلومات والإتجاه إلى القضاء التونسي وإعطاء الثقة في المؤسسات التونسية.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *