يناير 16, 2021

آخر الأخبار
  • ارتفاع احتياطي تونس من العملة الاجنبية الى ما يعادل 21.7 مليار دولار بما يغطي 150 يوم توريد

  • فرقة الحرس الديواني بالكاف تحجز مستلزمات طبية مهربة بقيمة 220 ألف دينار

  • وزارة الشباب والرياضة والادماج المهني :مواصلة تعليق الانشطة الرياضية والشبابية لمدة ثلاثة اسابيع اخرى

  • المنستير: 3 وفيات و71 إصابة جديدة بكورونا

  • نابل: تسجيل 5 وفيات جديدة جراء الاصابة بفيروس كورونا وارتفاع عدد الوفيات إلى 125 حالة

  • وزارة الصحة: 19 وفاة و599 حالة إصابة جديدة بكورونا وإجمالي حالات الشفاء يفوق 55 ألف حالة

  • وزارة التربية: نسية الشفاء من كوفيد 19 في الوسط المدرسي تبلغ 80,3 بالمائة من اجمالي 2386 اصابة إلى حدود يوم 14 نوفمبر الجاري

  • إحباط 77 عملية تهريب خلال الاسبوع الفارط بقيمة مالية ناهزت 4 ملايين دينار

  • منظمة الصحة العالمية ترحب بـ "الأنباء المشجعة" عن لقاحات ضد فيروس "كورونا"

  • صندوق النقد يقر 52 مليون دولار لمساعدة جنوب السودان على الحد من تداعيات "كوفيد-19"

  • الأمم المتحدة تطلق عملية توحيد "حرس المنشآت النفطية" في ليبيا

  • مقتل 13 شخصا بانفجار شاحنة غاز في المكسيك

  • الصين تسجل 15 إصابة جديدة بفيروس كورونا

  • زلزل بقوة 6.3 درجات قبالة سومطرة في إندونيسيا

  • كرة اليد : المنتخب التونسي يشرع في تربصه الاعدادي للاعبين المحليين

قريبا: عمليات برية وإنزال بحري وجوي في تمرين عسكري متعدد الأطراف

أفاد العقيد بلحسن الوسلاتي، الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني، بأنه “تمت برمجة العديد من التمارين العسكرية المشتركة مع الدول الشقيقة والصديقة، خلال 2017، داخل تونس وخارجها.

وأضاف الوسلاتي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم الخميس، أنه سينتظم خلال الفترة القادمة في تونس، التمرين العسكري متعدد الأطراف (FINTLOCK -17)، بمشاركة تونس وتشكيلات عسكرية لعدة دول، من بينها ألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية وضباط، إلى جانب ملاحظين من هولندا وإسبانيا.

ويتضمن التمرين تنفيذ عمليات عسكرية مختلفة، منها إنزال بحري وجوي وكذلك عمليات برية في ميادين ومناطق مختلفة.

ولاحظ المصدر أن هذا التمرين يندرج في إطار جهود الجيش الوطني “للرفع من جاهزية تشكيلاته، بتوفير المعدات الضرورية في الحرب على الإرهاب والقيام بالإقتناءات اللازمة والمتطورة وبالتدريبات المناسبة والمتلائمة مع التهديدات الموجودة والتي من شأنها أن تساهم في تطوير قدراته القتالية”.

وذكر بأنّ تونس كانت شاركت في السابق في هذا التمرين بموريتانيا في سنة 2013 وبالتشاد في 2014 وبالنيجر في 2015 وبالسينغال في عام 2016.

من جهة أخرى وبخصوص الوضع في المرتفعات الغربية والتى شهدت مؤخرا عملية عسكرية أفضت إلى القضاء على إرهابيين إثنين، أكد الناطق باسم وزارة الدفاع في تصريحه لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن “الوحدات العسكرية تواصل عمليات التمشيط وضغطها على العناصر الإرهابية المتحصنة بالمرتفعات الغربية للبلاد، وخاصة في جهات القصرين والكاف وجندوبة”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *