سبتمبر 24, 2020

آخر الأخبار
  • قيس سعيّد: حرائق تونس تمت بفعل فاعل يريد الاستفادة السياسية

  • وزير الخارجية الإيطالي يعلن: انطلاق رحلات ترحيل «الحارقين» التونسيين إلى بلادهم

  • حمادي الجبالي: قدّمنا زبدة خبراتنا للمشيشي

  • استقالة مدير ديوان البرلمان

  • راشد الغنوشي يقبل استقالة الحبيب خذر من ادارة المجلس

  • وفاة تونسي في الجزائر بفيروس كورونا

  • تعيين التونسي أمير الفهري سفيرا للألكسو للمبدع العربي

  • هيئة المحامين تدعو لمقاطعة الحضور أمام باحث البداية والضابطة العدلية

  • وقفة نسائية تضامناً مع بيروت

  • بيل غيتس: أزمة أسوأ من كورونا تنتظر العالم

  • تقرير أمريكي: تونس دولة عالية المخاطر وديونها كارثية

في أولى ضرباتها بسوريا.. بريطانيا تقصف نفط داعش

لندن – رويترز
في أولى غاراتها ضد داعش في سوريا، وبعد ساعات قليلة من تصويت البرلمان (مجلس العموم البريطاني)، شنت مقاتلات بريطانية غارات على حقول نفط يسيطر عليها داعش شرقي سوريا. وقال وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون إن قاذفات بريطانية هاجمت حقول نفط في شرق سوريا في الساعات الأولى من صباح الخميس.
وقال فالون لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “وافقت أمس على سلسلة أهداف في حقول نفط وفي آبار، ونجحت صواريخ التورنادو في ضرب تلك الأهداف.”
البرلمان يوافق بعد نقاش دام ساعات
وكان البرلمان البريطاني وافق بأغلبية 397 صوتاً مقابل 223، مساء الأربعاء، على شن غارات جوية ضد تنظيم “داعش” في سوريا بعد نقاش دام أكثر من 10 ساعات، أفاد مصدر حكومي بأن بريطانيا شنت أولى غاراتها ضد داعش الخميس.
وكان رئيس الوزراء ديفيد كاميرون اعتبر تصويت البرلمان على الضربات في سوريا بانه”القرار الصحيح”. وقال كاميرون في تغريدة على “تويتر” إن “البرلمان اتخذ القرار الصحيح للمحافظة على أمن البلاد.. العمل العسكري في سوريا هو جزء من استراتيجية أوسع”.
وتشن بريطانيا بالفعل غارات في العراق منذ أكثر من عام. وحث رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون المشرعين على دعم توسيع نطاق الغارات الجوية ليشمل سوريا لاستهداف إرهابيين قال انهم يخططون لتنفيذ هجمات على الغرب.
كاميرون: بريطانيا في مقدمة الدول المستهدفة في قائمة داعش

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *