أغسطس 08, 2020

آخر الأخبار
  • نورالدين الطبوبي:''كل ما يقع في مجلس النواب هو أكبر إشارة إلى سقوط الدولة'

  • الطبوبي يطالب باستفتاء شعبي لتغيير نظام الحكم

  • البنك الدولي: تونس ستستفيد من حزمة تمويل تتراوح بين 600 و700 مليون دولار

  • العثور على جثة سجين محكوم بالاعدام في دورة مياه سجن المهدية

  • قطع الطّريق السّيارة تونس باجة

  • التيار الديمقراطي يحمّل الغنوشي مسؤولية عجز البرلمان عن الاضطلاع بدوره

  • الكتلة الديمقراطية تحمل الغنوشي مسؤولية التشنج وتردي الاوضاع في البرلمان

  • " النهضة " تعبّر عن استهجانها لما اقدم عليه رئيس الحكومة من اقالة وزرائها

  • الكتلة الديمقراطية ترشح رضا شرف الدين لرئاسة الحكومة

  • عبير موسي : الغنوشي يريد تحويل البرلمان الى مزرعة

  • الإعلان عن تأسيس حزب جديد يحمل اسم حزب حركة الشعب يريد

  • السعودية: عيد الأضحى يوم الجمعة 31 جويلية

  • بينها الوضع في ليبيا: وزير الخارجية التونسي ونظيره السعودي يتبادلان وجهات النظر في عدد من الملفات الدولية والإقليمية

  • مكالمة ترامب لم تغير قرار مصر بالتدخل العسكري في ليبيا

  • الاتحاد الأوروبي يدعو إلى وقف التصعيد في ليبيا

عاجل: إقالة سيلفان نوي وأنور عياد من منتخب كرة اليد

أكد أحد أعضاء المكتب الجامعي لكرة اليد لـ”الشروق أون لاين” منذ قليل أن المكتب الجامعي اتخذ قرارا بالإجماع بإقالة المدرب الفرنسي سيلفان نوي ومساعده أنور عياد من تدريب منتخب أكابر كرة اليد على خلفية رفضهما العمل مع حافظ الزوابي في الدورة الترشيحية للألعاب الاولمبية المزمع إقامتها في بولونيا من 8 إلى 10 أفريل القادم.

ونؤكد أن رئيس الجامعة وبعض أعضائه انتابهم غضب شديد من التصريح الذي أدلى به سيلفان نوي لجريدة الشروق وهو أحد التعلات التي ارتكز عليها المستيري وجماعته لاتخاذ مثل هذا القرار المفاجئ والحاسم.

وأكد مصدرنا أن المكتب الجامعي سيجتمع بعد قليل وسيصدر بلاغا رسميا يعلن عن هذا القرار ويؤكد تعيين حافظ الزوابي على رأس المنتخب الوطني وسيتم تكليف أنور عياد بمنتخب 2000 للشبان ومن المنتظر ان يتم تعيين مدرب مساعد جديد مع حافظ الزوابي قد يكون على رياض الصانع أحد المرشحين لهذه الخطة .

قرار ستكون له ردود فعل كبيرة لدى الجمهور الرياضي ولدى المعنيين بالأمر فهل اصات الجامعة أم أنها زادت في تعميق أزمة المنتخب ؟

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *