أبريل 06, 2020

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية: هناك مؤامرات تُحاك ضدّ تونس

  • قيس سعيد: ما قيل عن صفقة القرن هي الخيانة العظمى

  • تونس الـ3 افريقيا من حيث عدد المصابين بالاكتئاب

  • تمديد حالة الطوارئ بعموم البلاد 3 أشهر

  • "قلب تونس" يحذّر من "الانقلاب على الدستور .. للإنفراد بالسلطة والانحراف بها"

  • مدير مكتب البنك الاوروبي: إتخاذ القرارات بتونس أصبح يُمثل خطرا وقد نضطرّ لإلغاء مشاريعنا

  • خلال 72 ساعة.. القبض على 1600 متورط في "براكاجات" وحق عام

  • فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تطالب العالم بالتأهب وتبحث إعلان الطوارئ الصحية عالميا

  • حركة النهضة: الياس الفخفاخ وسع دائرة المعارضة وخالف التكليف الرئاسي ونريد حكومة وحدة وطنية

  • مجموعة من المنحرفين تقوم بالاستيلاء على هواتف عدد من المكفوفين بالمروج

  • وزارة الصحة تقترح توفير نزل لإيواء المصابين المحتملين بكورونا

  • تونسيون في مدينة ووهان الصينية و نداء إستغاثة : هربنا من فيروس البطالة في تونس، لقينا رواحنا مع الكورونا

  • سعيّد يدعو لتحقيق في مشاركة لاعب إسرائيلي بدورة للتنس في تونس

رئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية: لا دليل يشير إلى دعم السعودية لهجمات سبتمبر

رئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية: “لا دليل يشير إلى دعم السعودية لهجمات سبتمبر”

قال رئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية، جون برينان، في مقابلة حصرية لتلفزيون العربية، إنه يعتقد بأن تقرير لجنة التحقيق بهجمات الحادي عشر من سبتمبر/أيلول المكونة من 28 صفحة حول الهجمات ستُكشف للعامة، ما سيؤكد عدم تورط الحكومة السعودية في ذلك الهجوم.

رئيس وكالة المخابرات المركزية: الوثائق التي نشرت في عام 2002 والتي كانت بعد عام واحد على هجمات الحادي عشر من سبتمبر كانت مراجعة أولية تحاول لجمع الأجزاء المتناثرة للمعلومات التي تفيد من هي الجهة المسؤولة عن الهجمات، في وقت لاحق، نظرت لجنة الحادي عشر من سبتمبر جيدا في هذه الادعاءات بوجود تدخل سعودي ومشاركة الحكومة السعودية، وما توصلت إليه هو استنتاج أنه لا يوجد أي دليل يشير إلى أن الحكومة السعودية كمؤسسة أو كمسؤولين بارزين قد دعموا هجمات الحادي عشر من سبتمبر.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *