يونيو 04, 2020

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية: هناك مؤامرات تُحاك ضدّ تونس

  • قيس سعيد: ما قيل عن صفقة القرن هي الخيانة العظمى

  • تونس الـ3 افريقيا من حيث عدد المصابين بالاكتئاب

  • تمديد حالة الطوارئ بعموم البلاد 3 أشهر

  • "قلب تونس" يحذّر من "الانقلاب على الدستور .. للإنفراد بالسلطة والانحراف بها"

  • مدير مكتب البنك الاوروبي: إتخاذ القرارات بتونس أصبح يُمثل خطرا وقد نضطرّ لإلغاء مشاريعنا

  • خلال 72 ساعة.. القبض على 1600 متورط في "براكاجات" وحق عام

  • فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تطالب العالم بالتأهب وتبحث إعلان الطوارئ الصحية عالميا

  • حركة النهضة: الياس الفخفاخ وسع دائرة المعارضة وخالف التكليف الرئاسي ونريد حكومة وحدة وطنية

  • مجموعة من المنحرفين تقوم بالاستيلاء على هواتف عدد من المكفوفين بالمروج

  • وزارة الصحة تقترح توفير نزل لإيواء المصابين المحتملين بكورونا

  • تونسيون في مدينة ووهان الصينية و نداء إستغاثة : هربنا من فيروس البطالة في تونس، لقينا رواحنا مع الكورونا

  • سعيّد يدعو لتحقيق في مشاركة لاعب إسرائيلي بدورة للتنس في تونس

رئيس الحكومة يفتتح في المنطقة الصناعية بالمغيرة أول وحدة في شمال إفريقيا لتركيب السيارات رباعية الدفع للعلامة التجارية « بيجو »

رئيس الحكومة يفتتح في المنطقة الصناعية بالمغيرة أول وحدة في شمال إفريقيا لتركيب السيارات رباعية الدفع للعلامة التجارية « بيجو »

تولى رئيس الحكومة يوسف الشاهد صباح اليوم الأربعاء تدشين وحدة تركيب سيارات رباعية الدفع للعلامة التجارية الفرنسية « بيجو » بالمنطقة الصناعية المغيرة من ولاية بن عروس وذلك كأول وحدة تحدثها الشركة الأم على مستوى شمال افريقيا .
وتبلغ الكلفة الجملية للاستثمار في هذا المشروع 32 مليون دينار، وبحسب التقديرات الأولية سيمكن هذا المشروع من استقطاب حوالي 400 من اليد العاملة التونسية وذلك بشكل مباشر وغير مباشر.
وياتي هذا المشروع استجابة لمتطلبات السوق المحلية والإقليمية والعالمية حيث تراهن الشركة وفق الإيضاحات التي قدمها المسؤولون المباشرون على الوحدة خلال عرضهم لمختلف مكوناته وهندسة انشائه في مرحلة أولى على الانفتاح على الأسواق المجاورة وخاصة منها السوق المغربية والسوق الجزائرية في انتظار التوسع على الأسواق الأخرى .
وفي تصريح للإعلاميين أكد رئيس الحكومة يوسف الشاهد ان اختيار الوجهة التونسية لتركيز مثل هذه المشاريع يعد مؤشر هاما إذ يؤكد استعادة المستثمرين الأجانب ثقتهم في مناخ الأعمال والاستثمار في تونس، معتبرا ان هذا المشروع تجسيد حي لمستوى التعاون التونسي الفرنسي، وهو كذلك تكريس لمدى الايمان بمستوى القدرات والكفاءات التونسية في جميع المجالات بما فيها المجالات التكنولوجية الدقيقة الدقيقة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *