أبريل 24, 2019

آخر الأخبار
  • وفد سعودي يقدّم بمقر وزارة الشؤون الدينية مشروع "مبادرة مكّة" لتسهيل إجراءات الحج على ضيوف الرحمان

  • وزير الخارجية خميس الجهيناوي يؤكد خلال لقائه بسفير فرنسا في تونس الحرص على التوصل إلى وقف إطلاق النار في ليبيا

  • عميد المحامين يندد باعتداء أمنيين على رئيس فرع المحامين بجندوبة ويتهم القضاء بالتقصير

  • التعاون التونسي الإيطالي في بعديه العسكري والتنموي أبرز محاور لقاء وزير الدفاع بسفير إيطاليا

  • رئيس الجمهورية يتسلم من الرئيس الأوّل لمحكمة المحاسبات التقرير العام حول رقابة تمويل الحملة الإنتخابية لعضوية المجالس البلدية

  • تطوّرات الأوضاع الليبية أبرز محاور اللقاء بين وزير الخارجية والمبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة

  • المعهد الوطني للرصد الجوي: رجة أرضية ثانية بالقطار بقفصة بقوة 23ر3 درجة

  • بورصة تونس: توننداكس يقفل معاملات الاثنين متطورا ب22ر0 بالمائة

  • احباط محاولة تهريب 5800 حبة من الادوية المخدرة في اتجاه القطر الجزائري

  • اللجنة البرلمانية لشؤون المرأة تطالب بتخصيص جلسة عامة عاجلة للطفولة المهددة على خلفية ما تم الكشف عنه من انتهاكات بمركز الاحاطة والتوجيه الاجتماعي بصفاقس

  • الكنام: استدعاء المضمونين الاجتماعيين للحصول على بطاقة العلاج الالكترونية "لاباس" سيتم بواسطة الارساليات القصيرة أو عن طريق البريد

  • اتحاد الشغل يدعو كل الاحزاب السياسية الى الابتعاد عن المسائل الاجتماعية وعدم توظيفها في الحملات الانتخابية

  • نقابة التعليم الأساسي ترفض الدروس الخصوصية وتدعو الى العودة لدروس الدعم والعلاج والتدارك المجانية

  • وزارة التربية: تمكين كافة اولياء تلاميذ الاعدادي والثانوي من بطاقات اعداد ابنائهم عبر ارساليات بريدية

  • ليبيا: المسماري يؤكد أن معركة طرابلس ستكون الحاسمة ضد المجموعات الإرهابية

  • ليبيا: ميليشيات طرابلس تزج بالمهاجرين في أتون المعارك

  • المسماري: ضرباتنا دقيقة وتتفادى المدنيين في طرابلس

  • الجيش الليبي: معلومات بنقل حكومة الوفاق مقراتها لمصراتة

  • المجلس الانتقالي السوداني: الحوار متواصل لتشكيل حكومة مدنية

  • الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يلتقي رئيس المخابرات السودانية في القاهرة

  • الجزائر: مشاورات للانتخابات بغياب معظم الأحزاب السياسية

  • أمريكا تعرض 10 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تفضي إلى وقف تمويل حزب الله

  • المبعوث الأمريكي يبدأ جولة جديدة لعدة دول بشأن عملية السلام الأفغانية

  • مقتل 54 من العاملين بالانتخابات و15 من الشرطة في حوادث خلال الانتخابات الإندونيسية

خلال ال 9 اشهر الاولي من العام االجاري..عجز الميزان التجاري الغذائي لتونس يتقلص الى 294 مليون دينار

خلال ال 9 اشهر الاولي من العام االجاري..عجز الميزان التجاري الغذائي لتونس يتقلص الى 294 مليون دينار

تقلص عجز التجاري الغذائي لتونس خلال ال 9 اشهر الاولي من العام االجاري بنسبة 73 بالمائة ليبلغ 294 مليون دينار مقابل 1107,5 مليون دينار خلال نفس الفترة من سنة 2017 مدفوعا بتطور قيمة المواد الفلاحية المصدرة ومن بينها زيت الزيتون.
وأوضحت وزارة الفلاحة، في بيانات نشرتها الخميس، ان الميزان شهد تحسنا في نسبة تغطية الواردات بالصادرات حيث بلغت 92,6 بالمائة مقابل 66,8 بالمائة خلال الفترة المماثلة من سنة 2017 وارجعت هذا النمو إلى تطور قيمة الصادرات الغذائية بنسق فاق قيمة الواردات (65,5 بالمائة مقابل 19,4 بالمائة ).
وبلغت قيمة الصادرات المواد الغذائية خلال التسعة أشهر الأولى لسنة 2018 قرابة 3695,4 مليون دينار وذلك نتيجة تضاعف صادرات زيت الزيتون من حيث الكمية (176,9 ألف طن مقابل 64,7 ألف طن) والقيمة (1691,8 مليون دينار مقابل 605,3 مليون دينار) وتحسن مستوى الأسعار بــ 2 بالمائة.
وتطورت عائدات منتجات البحر الطازجة والتمور على التوالي بنسبة 33 بالمائة و38 بالمائة الى جانب تحسن قيمة مبيعات الخضر الطازجة بنسبة 28 بالمائة وارتفاع قيمة صادرات القوارص بـ9 بالمائة (على الرغم من تراجع الكميات بــ 22 بالمائة) ومحضرات الخضر والغلال والأسماك بــ 73 بالمائة مع العلم أنه وحتى بدون اعتبار مداخيل عائدات زيت الزيتون خلال هذه الفترة تكون قيمة الصادرات الغذائية قد سجلت نموا بــ 23 بالمائة.
وصدرت تونس حوالي 28 ألف طن بقيمة 70 مليون دينار من الغلال الصيفية مما يشكل نموا بــ 40 بالمائة تباعا من حيث الكمية والقيمة مقارنة مع التسعة أشهر الأولى لسنة 2017 علما وأن وجهة هذه الصادرات كانت في حدود 41 بالمائة الى السوق الخليجية و39 بالمائة الى السوق الليبية و8 بالمائة الى السوق الفرنسية و7 بالمائة الى السوق الإيطالية و 3 بالمائة الى السوق الروسية.
وبلغت قيمة الواردات الغذائية خلال التسعة أشهر الأولى من السنة الجارية ما يناهز 3989,4 مليون دينار مسجلة ارتفاعا بنسبة 19,4 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2017 بفعل مواصلة تدني سعر صرف قيمة الدينار التونسي مقارنة بأهم العملات الأجنبية.
وارتفعت قيمة واردات بعض الموارد الغذائية الأساسية وارتفاع أسعارها العالمية على غرار القمح الصلب (30 بالمائة ) والقمح اللين (24 بالمائة ) والشعير (63 بالمائة) والحليب ومشتقاته ( 56 بالمائة).
وسجلت مواد غذائية أخري تراجعا في قيمة شراءاتها خلال هذه الفترة على غرار مادة الذرة الصفراء والزيوت النباتية بنسب على التوالي 9 بالمائة و27 بالمائة بفعل خاصة تقلص الكميات المورّدة، مع العلم أن المواد الغذائية الأساسية مثلت نسبة 67 بالمائة في هيكلة الواردات الغذائية مقابل 74 بالمائة خلال نفس الفترة من السنة الماضية.

وات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *