يناير 19, 2018

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية يستعرض مع الشاهد الإجراءات المزمع تطبيقها لتحسين القدرة الشرائية

  • الاتفاق على بعث لجنة عسكرية مشتركة بين تونس والكويت لاستكشاف مسالك للتعاون العسكري

  • الداخلية: تراجع كبير في التحركات خلال الليلة الماضية وعدد الموقوفين بلغ سبعة مائة وثلاثة وسبعين شخصا

  • كورشيد يؤكد أن دوافع التحرّكات الليلية إجرامية بحتة

  • وزارة الدفاع تعلن عن إجبارية الخدمة العسكرية قريبا لدخول سوق الشغل

  • بن غربية يشدد على أن جزءا كبيرا من التونسيين يعيشون على الهامش

  • تراجع وتيرة الإحتجاجات وهدوء مخيم على أكثر الجهات

  • إصابة أربعة وثمانين عونا وحرق مقري أمن وإلحاق أضرار بستة آخرين

  • إخماد 47 حريقا وإسعاف 63 مصابا

  • التعاون المشترك وسبل تنشيط الإتحاد المغاربي محور لقاء الجهيناوي وسفيرة المغرب بتونس

  • وزير التشغيل : قريبا الإعلان عن إجراءات لدفع التشغيل

  • سمير بالطيب: الاحتجاجات الأخيرة لا علاقة لها بقانون المالية 2018

  • مسيرة وسط العاصمة تنادي بالتراجع في قانون المالية

  • تونس تترأس الأسبوع القادم فعاليات النسخة الاولى من المنتدى الاقتصادي الافريقي

  • حجز 107 طن من مادة السكر و9230 لتر من مادة الزيت النباتي المدعم ضمن الحملة الوطنية لمراقبة المواد المدعمة

  • وزير التجارة : بعض الباعة فرضوا زيادات غير قانونية

  • رئيس الجامعة التونسية لوكالات الأسفار والسياحة: حجوزات وكالات الأسفار في تونس باقية ولم يتم إلغاؤها

  • نابل: انعقاد أول مجلس جهوي للمياه

  • بن عروس: جملة من الإجراءات والتدابير للحفاظ على الأمن العام

  • زغوان:إضطراب في توزيع الماء الصالح للشرب ببئر مشارقة

  • بن عروس: مركب الطفولة الوحيد بالجهة سيكون جاهزا مطلع السنة الدراسية المقبلة

  • باجة: الاشتباه في انتماء عنصرين من بين 33 موقوفا الى تيار دينى متطرف

  • سوسة : مسيرة احتجاجية لناشطي "فاش تستناو"

  • تطاوين: شباب الجهة ينطمون حملة - يزّي تعبنا- ضمن مسيرة إحتجاجية وطنية سلمية للتعبير عن رفضهم لأوضاعهم المتردية

  • جندوبة: عدم توفر مادة الأمونيتر يثير تذمر عدد من فلاحي بالجهة

  • هيئة تنظيم أيام قرطاج الشعرية ترصد جائزين لمسابقة الإبداع الشعريّ

  • دورة تكوينية حول مجال إنفاذ القوانين المتعلقة بحقوق الملكية الأدبية والفنية

  • السلطة والمعرفة في المسرح محور ندوة فكرية للدورة العاشرة من مهرجان المسرح العربي

  • دورة ثالثة لمهرجان الجموسي للموسيقى المتوسطية

  • البعثة الأممية تستعرض منجزات خطة العمل من أجل ليبيا

  • الجيش البورمي يقر للمرة الأولى بضلوع قواته في قتل مسلمين من الروهينغا

  • ترامب: ربما أكون على علاقة جيدة جدا مع كيم جونغ أون

  • واشنطن ترحب بتدمير ليبيا مخزونها من الأسلحة الكيماوية

  • الرئاسة الفلسطينية تؤكد أن المرحلة القادمة عنوانها الصمود والتمسك بالثوابت الوطنية

  • بوتين: نعرف من يقف وراء هجوم الطائرات بدون طيار على قواعدنا بسوريا

  • ترامب يصف دولا في إفريقيا وأمريكا اللاتينية بأنها ثقوب قذرة

  • الجيش الليبي: سفينة المتفجرات جريمة تركية

  • واشنطن تنتقد قرار إسرائيل ببناء 1100 وحدة استيطانية

  • مئات الجياع ينهبون متاجر ومواشي في فنزويلا بسبب نقص الغذاء

  • تركيا: المسافرون لأميركا قد يواجهون الاعتقال التعسفي

  • البرد يجمد كوريا الجنوبية.. والحرارة 25 تحت الصفر

  • الملعب القابسي يضم لاعب الترجي خليل البلدي إلى صفوفه

  • منتخب الكويت يعتذر عن مواجهة تونس وديا

  • سمير السليمي يشترط إنتداب حارس مرمى لمواصلة تدريب إتحاد بن قردان

  • تأجيل جميع مقابلات الجولة الخامسة من الرابطة الثانية إلى موعد لاحق

  • فوز المنتخب التونسي لكرة اليد وديا على نادي غرانوليرس الاسباني 34-18

  • فينغر لن يتخلى عن سانشيز قبل إيجاد البديل

  • ليفربول يرفض التفريط في محمد صلاح للريال

  • نادي برشلونة يعلن عن تعاقده مع الكولومبي ياري مينا

خبير في الأمن الفكري: 10 علامات تكشف الشاب “الداعشي”

كشف دكتور مختصّ في برنامج الأمن الفكري لـ”العربية.نت” 10 علامات بارزة يتميز بها الشاب “الداعشي” ومن الممكن أن نكتشفهم بها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح الدكتور محمد العقيل، عضو اللجنة العلمية في برنامج الأمن الفكري، أن هذه العلامات إذا ظهرت على الشاب، وَجَبَ على من حوله من العقلاء التحرك الفوري لعلاجها والتواصل مع الجهات المعنية، وتقويم الانعطاف الخطير في فكره.

وأشار العقيل إلى أن التواصل مع الشاب والحوار الهادئ معه يجعله قادرا على إبداء ما لديه من إشكالات وطرح ما عنده ما تساؤلات، وبالتالي يقدر المحاور على إزالة الإشكال وإجابة السؤال.

ويرى أنه من المهمّ التقرّب من الشاب لحثه على التحدث بما اطلع عليه وقرأه من أفكار على مواقع التواصل الاجتماعي، فيسهل علاج ما أشكل والنصح بلطف بترك متابعة المخالف وتجنّب الاستماع لأهل التطرف.

أما العلامات، فهي:
1- الحديث عن العمليات الانتحارية، كجائزة وسبب لنيل الشهادة والجنة، وأن هناك علماء يُجيزونها. والحديث عن الخروج إلى أماكن الصراع للقتال، وأن هناك شباباً يذهبون ويجاهدون في تلك البلدان، وكذلك تداول مقاطع وتسجيلات لبعض مَن خرج للقتال، والثناء عليها وعلى ما تتضمنه.

2- الاستماع والتعاطف مع دعاة الفتنة والتحريض والثورات، أصحاب الفكر الثوري الحركي، الداعين إلى المظاهرات والثورات والاعتصامات.

3- الإعراض عن العلماء وعدم قبول الفتاوى والتشكيك فيهم واتهامهم بأنهم “علماء للسلطان والمناصب”، أو أنهم لا يدركون الواقع ولا يعلمون ما يدور، وأنه معمى عليهم. أو الادعاء بأنه لا يفهم للعلماء.

4- النظرة اليائسة والسوداوية إلى المجتمع، وأنَّه لا خير فيه.

5- عزل الشباب عن والديه وأهله وقرابته ونفوره منهم وعدم محبته الاختلاط بهم والاستماع إليهم.

6- الاجتماع بشكلٍ سري مع أصدقائه.

7- حقدٌ قد يملأ قلب الشاب تجاه ولاة أمر الوطن.

8- تركيز حواسه على الأخطاء والتقصير، والتعامي عن المحاسن.

9- التساهل في التكفير والرمي به والجرأة عليه. كتكفير أصحاب الكبائر.

10- انشغال الشاب بمواقع التواصل الاجتماعي، خاصة تلك المواقع التي يديرها المنحرفون من أرباب فكر التفجير والتكفير، والثناء عليها، ونقل بعض فتاواهم وطرحها، وإظهار الإعجاب بها وبرموزها.

مقالات ذات صله

1 تعليقات

  1. mehdi mountather

    Avril 2016 la fin de Daech la fin des guerres en Irak en Syrie en Libye en Yémen et l’application de la charia islamique par les pays arabes aujourd’hui urgent pour éviter la mort des arabes et non arabes par ces punitions d’ALLAH les inondations les foudres les tornades vent violent tempête de sable grêlon séisme plus 6 tsunami météorite grondement les accidents de la route de train crash d’avion naufrage explosion de gaz de pétrole arrêt cardiaque incendie maison et usine Ebola Zika les virus.

    الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *