نوفمبر 14, 2018

آخر الأخبار
  • الطبوبي: الحكومة لم تبادر الى حد الساعة لعقد جلسات تفاوضية حول الزيادة في أجور قطاع الوظيفة اللعمومية

  • أيام قرطاج السينمائية 2018: التميّز لتونس برصيد 5 جوائز في المسابقة الرسمية

  • رئيس الجمهورية يشارك في مؤتمر باريس للسلام

  • معبر راس جدير: تركيز منظومة جديدة لجوزات السفر

  • صدور القانون الأساسي المتعلّق بهيئة حقوق الإنسان بالرائد الرسمي

  • وزير التعليم العالي : العمل بنسق حثيث لتغيير النظام الأساسي لأساتذة التعليم العالي

  • العاصمة : افتتاح أول مركز محاكاة طبي في شمال افريقيا

  • باريس : لقاء دولي كبير لإحياء ذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى

  • اليمن : مقتل 61 مسلحاً من الطرفين في معارك الحديدة في

  • الكونغو الديمقراطية : الإيبولا يقضي على أكثر من 200 شخص

خاص: تونسي عائد من داعش يدلي باعترافات خطيرة

خاص: تونسي عائد من داعش يدلي باعترافات خطيرة

اقدم مواطن تونسي اليوم على تسليم نفسه إلى السلط الأمنية براس جدير زاعما أنه واحد من مجموعة التونسيين أصيلي رمادة الذين اختفوا في جويلية الماضي،
وأكد المواطن المذكور أنه كان رفقة أبناء جهته في مدينة صبراتة أين تلقى تدريبات على أيادي تنظيم داعش بمعسكر “البراعم” بهدف ارسالهم لاستهداف مواقع ومنشآت سياحية وامنية تونسية فيما بعد.
وتعليقا على سبب عودته زعم انه استغل حالة عدم الاستقرار في صفوف تنظيم داعش بصبراته بعد الاحداث الاخيرة التي جعلت التنظيم يتراجع في المدينة و عمد الى الفرار نحو التراب التونسي و تسليم نفسه الى الامن التونسي
و بعد الاحتفاظ به تمت احالته على فرقة مكافحة الارهاب بتونس العاصمة لاستكمال التحقيقات معه و حل لغز اختفاء هذا العدد الكبير من التونسيين من مدينة رمادة و خاصة العسكريين الاثنين وفق ما ذكر مراسل نسمة.
وللتذكير فقد سبق وأن اختفى يوم 6 جويلية 2015 مساء أكثر من 30 تونسي أصيلي معتمدية رمادة من ولاية تطاوين ومن بينهم عسكريين اثنين أحدهما سائق طائرة، أشيع حينها انهم التحقوا بتنظيم داعش.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *