فبراير 21, 2020

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية: هناك مؤامرات تُحاك ضدّ تونس

  • قيس سعيد: ما قيل عن صفقة القرن هي الخيانة العظمى

  • تونس الـ3 افريقيا من حيث عدد المصابين بالاكتئاب

  • تمديد حالة الطوارئ بعموم البلاد 3 أشهر

  • "قلب تونس" يحذّر من "الانقلاب على الدستور .. للإنفراد بالسلطة والانحراف بها"

  • مدير مكتب البنك الاوروبي: إتخاذ القرارات بتونس أصبح يُمثل خطرا وقد نضطرّ لإلغاء مشاريعنا

  • خلال 72 ساعة.. القبض على 1600 متورط في "براكاجات" وحق عام

  • فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تطالب العالم بالتأهب وتبحث إعلان الطوارئ الصحية عالميا

  • حركة النهضة: الياس الفخفاخ وسع دائرة المعارضة وخالف التكليف الرئاسي ونريد حكومة وحدة وطنية

  • مجموعة من المنحرفين تقوم بالاستيلاء على هواتف عدد من المكفوفين بالمروج

  • وزارة الصحة تقترح توفير نزل لإيواء المصابين المحتملين بكورونا

  • تونسيون في مدينة ووهان الصينية و نداء إستغاثة : هربنا من فيروس البطالة في تونس، لقينا رواحنا مع الكورونا

  • سعيّد يدعو لتحقيق في مشاركة لاعب إسرائيلي بدورة للتنس في تونس

جريمة العوينة : الداخلية تكشف اعترافات الجاني

أعلنت وزارة الداخلية اليوم الاربعاء 28 أوت 2019، أن الإدارة الفرعيّة للقضايا الإجراميّة بإدارة الشّرطة العدليّة بالبحث تعهدت بمقتضى إنابة عدليّة صادرة عن قاضي التّحقيق بالمكتب 17 لدى المحكمة الابتدائيّة بتونس في قضيّتي “القتل العمد مع سابقيّة القصد” الهالك فيها شخص عمره 18 سنة و”محاولة القتل” المتضرّر منها شقيقه عمره 22 سنة، وأنه تمّ القبض على المظنون فيه عمره 20 سنة وحجز أداة الجريمة.

وقالت الوزارة في بلاغ صادر عنها اليوم إنه بالتّحرّي معه، اعترف بما نُسب إليه، مفيدا أنّ خلافا جدّ خلال اللّيلة الفاصلة بين 27 و28 أوت 2019 بين أحد أصدقائه وشخص من متساكني جهة العوينة وأنه تدخّل لمساندة صديقه وقام بالاعتداء على الشّاب المذكور وشقيقه بواسطة آلة حادّة (كان مسلّحا بـ “سكّين”)، ممّا أسفر عن وفاة أحدهما وإصابة الآخر بجروح سطحيّة مختلفة نافيا معرفته السّابقة بالهالك وشقيقه.

وأشارت الوزارة إلى أن منطقة الأمن الوطني بالبحيرة تمكنت من إيقاف شخص ثان عمره 21 سنة من أجل المشاركة في المعركة المذكورة وأن النيابة العمومية أذنت بالاحتفاظ بهما واتّخاذ الإجراءات القانونيّة في شأنها ومواصلة الأبحاث.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *