أغسطس 15, 2020

آخر الأخبار
  • قيس سعيّد: حرائق تونس تمت بفعل فاعل يريد الاستفادة السياسية

  • وزير الخارجية الإيطالي يعلن: انطلاق رحلات ترحيل «الحارقين» التونسيين إلى بلادهم

  • حمادي الجبالي: قدّمنا زبدة خبراتنا للمشيشي

  • استقالة مدير ديوان البرلمان

  • راشد الغنوشي يقبل استقالة الحبيب خذر من ادارة المجلس

  • وفاة تونسي في الجزائر بفيروس كورونا

  • تعيين التونسي أمير الفهري سفيرا للألكسو للمبدع العربي

  • هيئة المحامين تدعو لمقاطعة الحضور أمام باحث البداية والضابطة العدلية

  • وقفة نسائية تضامناً مع بيروت

  • بيل غيتس: أزمة أسوأ من كورونا تنتظر العالم

  • تقرير أمريكي: تونس دولة عالية المخاطر وديونها كارثية

تونس الجميلة Tunisie M’amie : مدينة توزر الجميلة

مثلت الواحة القديمة في مدينة توزر منذ نحو أسبوع أي منذ عودة جريان الوادي فيها وضخ المياه فيه مجددا مقصدا للصغار والكبار للسباحة والاستجمام والتخفيف من حرارة الطقس حرارة أصبحت عبئا ثقيلا على سكان الجهة لابد للبحث عن حلول لها.

يقصد العديد من الصغار والكبار وأساسا الأطفال والكهول الوادي عند منبع منطقة “راس العين” التي تسقي الواحة القديمة وهي التي تعرف عند أبناء المدينة باسم “الشرشارة” يستحمون ويلعبون ويعودون قبيل الظهيرة الى منازلهم، فيما يختار البعض الآخر التوجه الى منبع الوادي بعد الظهر وفي الامسيات والترويح عن النفس وفق عدد من السكان الذين تحدثوا لمراسلة “وات” عن أهمية الوادي ودوره في كونه متنفسا للمدينة وسكانها.
فقد أضحت الواحة وواديها وفق العديد منهم مقصدا سياحيا في هاته الفترة وهو ما أعاد الى أذهانهم صورة قديمة تعود الى عشرات السنين حين كانت أودية الواحة القديمة مسلكا سياحيا رئيسيا بمياهه المتدفقة ومناظره الخلابة معربين عن أملهم في تواصل تدفق مياه الوادي وتظافر الجهود لضخ مياه الآبار مع الاستفادة من هذه المياه في الري الفلاحي لغابات النخيل المحيطة بالوادي على جانبيه.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *