نوفمبر 15, 2018

آخر الأخبار
  • الطبوبي: الحكومة لم تبادر الى حد الساعة لعقد جلسات تفاوضية حول الزيادة في أجور قطاع الوظيفة اللعمومية

  • أيام قرطاج السينمائية 2018: التميّز لتونس برصيد 5 جوائز في المسابقة الرسمية

  • رئيس الجمهورية يشارك في مؤتمر باريس للسلام

  • معبر راس جدير: تركيز منظومة جديدة لجوزات السفر

  • صدور القانون الأساسي المتعلّق بهيئة حقوق الإنسان بالرائد الرسمي

  • وزير التعليم العالي : العمل بنسق حثيث لتغيير النظام الأساسي لأساتذة التعليم العالي

  • العاصمة : افتتاح أول مركز محاكاة طبي في شمال افريقيا

  • باريس : لقاء دولي كبير لإحياء ذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى

  • اليمن : مقتل 61 مسلحاً من الطرفين في معارك الحديدة في

  • الكونغو الديمقراطية : الإيبولا يقضي على أكثر من 200 شخص

المحمدية: متساكنون في حي عامر يُحطمون جزءً من الحنايا

ناشد رئيس الجمعية التونسية لحماية البيئة والآثار حسن الحمايدي وزارة الثقافة والمعهد الوطني للتراث والشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه التدخّل فورا لوقف انسياب المياه الصالحة للشرب بحي عامر في منطقة المحمدية من ولاية بن عروس بعد أن عمد عدد من المواطنين الغاضبين ليلة أمس إلى تحطيم جزء من الحنايا.
وأوضح الحمايدي في تصريح صباح اليوم الجمعة 19 أكتوبر 2018 لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن هذا التصرف جاء كردّة فعل من متساكني حي عامر الذي شهد تدفقا كبيرا لمياه الأمطار وتسبّب في أضرار مادّية هي الأكثر فداحة في إقليم تونس الكبرى.
وأضاف أن عددا من متساكني الحي اكتروا جرافة (تراكس ) وقاموا بكسر الحنايا باعتبارها سببا في ما لحقهم من أضرار جراء الأمطار الطوفانية التي غمرت الحي.
وأفاد رئيس الجمعية أن وجود الحي في منخفض وفي مجرى الحنايا كان أحد أهم العوامل الناجمة عن حصول الكارثة حيث بلغ ارتفاع الماء الذي داهم المنازل والمحلات أكثر من مترين.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *