قناة جنوب المتوسط

أكتوبر 17, 2021

آخر الأخبار
  • قيس سعيد: التدابير الاستثنائية ستتواصل.. وتم وضع أحكام انتقالية

  • سعيد: ثمة من دفع المليارات في الخارج للتشويه وحتى الاغتيال

  • رئيس الدولة: وزعوا الأموال ودعوا للتظاهر فلم يأتهم سوى المخمورين أمثالهم

  • حسن الزرقوني حول ‏خطاب الرئيس قيس سعيد من سيدي بوزيد: “هذا قدرنا مع شعب يريد”

  • رئيس الجمهورية قيس سعيد يعزّي الرئيس الجزائري في وفاة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة

  • قادة دول جنوب الاتحاد الأوروبي من الضروري الحفاظ على الديمقراطية والإجراءات الدستورية في تونس تستوجب حلاً عاجلاً

  • حافظ الزواري : " أدعو رئيس الجمهورية الى تشكيل حكومة حرب تضم جنرالات في اختصاصاتهم لانهاء الفوضى المُنتشرة في كل مكان

  • عاجل طرد رئيس بلدية رواد عدنان بوعصيدة وخروجه تحت حماية أمنية

  • سوريا : أنباء عن مقتل أبو براء التونسي في غارة استهدفت تنظيم ''حراس الدين''

  • البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة نجيب ميقاتي بأغلبية أعضائه

  • رئيس البرلمان الأوروبي في المستشفى بعد تشخيص إصابته بالتهاب رئوي

  • استطلاع: 51% من الأمريكيين يعتبرون أن ترامب كان رئيسا أفضل من بايدن

  • جربة امرأة ذهبت لاستخراج مضمون ولادة فوجدت نفسها متزوجة من امرأة

  • المنستير: القبض على امرأة تنجب أطفال لحساب الغير بمقابل مادي

970×90
970×90

الدينار التونسي يعاود التدحرج أمام الدولار

الدينار التونسي يعاود التدحرج أمام الدولار

يسجل الدينار التونسي تدحرجا ازاء الدولار بدأ يتسارع في الايام الأخيرة بعد تماسك أظهره منذ 25 جويلية 2021 بالتزامن مع تدابير رئيس الجمهورية الاستثنائية.

ووفق أحدث الاحصاءات الصادرة عن البنك المركزي التونسي (بتاريخ 28 سبتمبر 2021) بلغ سعر الدينار التونسي امام الورقة الخضراء اكثر من 2.82 مقابل 2.69 اول العام.
يُذكر أن سعر الدينار التونسي كان تجاوز لأول مرة حاجز 2.9 إزاء الدولار في خريف 2018 في هبوط قياسي غير مسبوق قبل ان يرتدّ صعودا ليعاود من جديد الانزلاق اما الدولار ليبلغ سعره اكثر من 2.9 يوم 21 افريل 2020.
ومنذ جانفي 2021 بدأت العملة التونسية في تحقيق انتعاشة بفضل ارتفاع احتياطي النقد الأجنبي اساسا وبلغت سعر 2.69 وهي انتعاشة لم تحققها العملة الوطنية منذ افريل 2018.
يشار الى أن تدني سعر الدينار اما الدولار يهدّد القدرة الشرائية في تونس ويشكّل خطرا على التوازنات الاجتماعية الاقتصادية، في ظل تجاوز مستوى التضخم المستويات المقبولة اقتصاديا وهي 3 % ليحوم حاليا حول اكثر من 6 % وفي ظل اقتصاد غير واضح المعالم وميزانية غامضة وغير مكتملة بالتزامن مع تداعيات أزمة جائحة كورونا وتطورات المشهد السياسي في تونس.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *