أغسطس 25, 2019

آخر الأخبار
  • بعد هزيمتها امام السينغال تونس تلاقي نيجيريا من أجل المركز الثالث في "كان" مصر يوم الاربعاء القادم

  • بلدية الوسلاتية ترفض منح ترخيص لحركة مشروع تونس لعقد إجتماع عام

  • حركة النهضة تُعلن فوز قائمتها في انتخابات باردو

  • خطير : بسبب تخيّل منظّم رحلان 60 طفلا تونسيا علقوا بمرسيليا

  • مجموعة " ماجدة " القطرية للشيخة “موزا” تشتري كل أسهم بنك الزيتونة

  • انقضاء اجل ردّ رئيس الجمهورية على تعديلات القانون الانتخابي

  • يوم الأربعاء القادم يختم القانون و ينشر بالرائد الرسمي

  • انتخابات في بلدية باردو و تنافس بين 10 قائمات

  • وزير حقوق الإنسان: ''لم نمنع ارتداء النقاب بالمؤسسات العمومية

  • احمد عظوم: العثور على متفجّرات بجامع لا يعني أنّه خارج عن السّيطرة

  • القاضية رفيعة نوار رئيسة أولى لمحكمة الاستئناف

  • ترحيل منقّبة تحمل الجنسية الألمانية من مطار جربة

  • رئيس بلدية الدهماني يعتدى بالعنف الشديد على مستشارة البلدية

  • حافظ قائد السبسي: تصرّفات سليم العزابي غريبة ومخالفة لأخلاق العمل السياسي النزيه

  • عيش تونسي تطلق حملة 'خليني نختار' و توجه رسالة الى رئيس الجمهورية

  • تواصل معركة التمثيل القانوني بين حزبي العمال والوطد و الجبهة الشعبية في حالة موت سريري

  • أحمد الصديق، رئيس حزب الطليعة : حمّة الهمّامي يتحمّل مسؤولية تفكيك الجبهة لاتخاذه توجّهاً إقصائياً وتدميرياً

  • سميرة الشواشي : هناك مشاورات بين قلب تونس و عبير موسي و عيش تونسي لتشكيل حكومة دون نهضة

الخبير الاقتصادي عزّ الدّين سعيدان..تراجع تونس الائتماني حسب وكالة فيتش يوحي إلى أنّ تونس بلد “غير جدّي”

الخبير الاقتصادي عزّ الدّين سعيدان..تراجع تونس الائتماني حسب وكالة فيتش يوحي إلى أنّ تونس بلد “غير جدّي”

قال الخبير الاقتصادي عزّ الدّين سعيدان إنّ تراجع تصنيف تونس الائتماني الّذي أعلنت عنه وكالة “فيتش” مؤخّرا كان مفاجأ وأنّ سطوره تضمّنت إشارة ضمنيّة إلى أنّ تونس بلد “غير جدّي” في تعهّداته الماليّة والإطلاحيّة في مجال الاقتصاد.

وأوضح سعيدان في تصريح لـ”الشّارع المغاربي” اليوم الإثنين 6 فيفري 2017، أنّ الجولة الاوروبية لكلّ من وزيرة الماليّة لمياء الجريبي ومحافظ البنك المركزي الشّاذلي العيّاري التي انطلقت اليوم للحصول على قرض بقيمة مليار أورو لتعبئة ميزانيّة الدّولة لسنة 2016، جاءت متأخرة مذكرا بأن طلب الحصول على هذا القرض كان مقرّرا في نوفمبر الماضي وأنه كان في الحسبان تحسّن الظّروف الاقتصاديّة.

وأشار سعيدان إلى إمكانيّة عدم القدرة على تعبئة المبلغ المنشود عبر وضع سندات على ذمّة من يريد تمويلها من البنوك والصّناديق والشّركات والأشخاص في السّوق الدّوليّة عبر الاكتتاب، لاسيّما بعد تراجع التّصنيف الإئتماني لتونس بدرجة واحدة.

وعن تداعيات هذا القرض على الاقتصاد الوطني، نبّه الخبير الاقتصادي إلى الشّروط المجحفة للحصول عليه على مستويي سعر العملة بين البنوك وسعر الفائض المتزايد الارتفاع كل عام مع تعقّد الوضعيّة الماليّة للبلاد.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *