مارس 08, 2021

آخر الأخبار
  • 2059إصابة جديدة بفيروس كورونا و80 وفاة

  • وزير الخارجية عثمان الحارندي يُعلن إصابته بكورونا

  • عبير موسي تدعو لسحب الثقة من رئيس الحكومة هشام المشيشي و رئيس البرلمان راشد الغنوشي

  • ادارة الشرطة العدلية تلقي القبض على مقترف عمليات السطو على عدد من الصيدليات بباردو و بالمنار

  • نصاف بن علية:'' تونس في مفترق خطير والوضع الوبائي خطير جدا''

  • ذاكر لهيذب: وفيات كورونا في تونس "فضيحة" ولا حلّ إلاّ الحجر التام

الحبيب خضر: هيئة مراقبة دستورية القوانين غير مختصّة بالنظر في أزمة التحوير الوزاري

الحبيب خضر: هيئة مراقبة دستورية القوانين غير مختصّة بالنظر في أزمة التحوير الوزاري

رجّح الحبيب خضر المقرر العام للدستور اليوم السبت 13 فيفري 2021 ان تتمسك الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين بعدم الاختصاص وتنأى بنفسها عن ابداء رأي في الخلاف الدائر بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة بسبب عدم دعوة الوزراء المعينين في التحوير الوزاري لاداء اليمين الدستورية.

ونقلت “موزاييك” عن خضر توضيحه أن الدستور نص على احداث الهيئة الوقتية وانه اختار ان يمنحها صلاحية محددة من ضمن بقية صلاحيات المحكمة الدستورية وهي النظر في دستورية مشاريع القوانين لا غير مشددا على انها ليست محكمة دستورية وقتية وعلى ان الدستور لم يمنحها الاختصاص بالنظر في بقية الاختصاصات الموكولة اصلا للمحكمة الدستورية.

واضاف انه كثيرا ما يُستشهد بأن الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين تدخلت للقيام بمهمة موكولة اصلا للمحكمة الدستورية وهي معاينة الشغور النهائي في منصب رئيس الجمهورية اثر وفاة الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي مؤكدا ان ذلك تم نظرا لعدم وجود اي خلاف حول تحقق الواقعة المتمثلة في وفاة الرئيس واعتبر ذلك مخرجا وحيدا في ظل توافق وطني شامل لم يعترض عليه احد.

وكان رئيس الحكومة هشام المشيشي قد لجأ الى الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين لابداء رايها في الازمة الدستورية الراهنة بعد ان اكدت المحكمة الادارية عدم اختصاصها في المسالة اثر استشارتها من طرف المشيشي.

الشارع المغاربي

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *