ديسمبر 15, 2018

آخر الأخبار
  • وزير الدفاع يؤكد أهمية مبادرة 5 زائد 5 دفاع في دعم الأنشطة العملياتية المشتركة للقوات المسلحة للبلدان الأعضاء

  • رئيس الجمهوريّة يؤكّد حرصه على تكريس حرية مهنة المحاماة وإستقلاليتها تحقيقا للعدالة وصيانة لحقوق المواطنين

  • أمين عام الانتربول: سنفتح مكتبا اقليميا في الرياض وسنوفد "عددا غير مسبوق" من الفرق الميدانية الى الدول العربية

  • سوسة: محامو سوسة ينظمون مسيرة سلمية للاحتجاج على الفصل 34 من قانون المالية

  • المنستير: مسيرة سلمية حاشدة للأساتذة تطالب باستقالة الحكومة وبالعدالة الجبائية

  • القصرين : مسيرة سلمية حاشدة لأساتذة التعليم الثانوي استجابة ليوم الغضب الوطني

  • الجيش المصري يعلن مقتل مجند و27 مسلحا في إطار عمليته العسكرية الشاملة ضد الإرهاب

  • وزير الخارجية الأمريكي: لا يوجد قتلى وجرحى أمريكيين فيما يبدو في هجوم فرنسا

  • الرئيس اللبناني: نتائج جهود تشكيل حكومة ستظهر خلال اليومين المقبلين

  • الفاو: أكثر من 14 مليون بالغ في أوروبا وآسيا الوسطى يعانون من انعدام حاد في الأمن الغذائي

  • المنظمة الدولية للهجرة: عدد المهاجرين الوافدين إلى أوروبا عبر البحر المتوسط يصل إلى عتبة 100 ألف للسنة الخامسة

  • مانشستر سيتي يضم شتيفن حارس الولايات المتحدة بدءا من الموسم المقبل

تعويم الدينار التونسي: مخطط لمعادلة الأورو بـ 6 دنانير

فقد الدينار التونسي كثيرا من قيمته وقدرها خبراء بكونها فاقت 49 بالمائة من قيمته أمام الدولار وبنسبة تفوق 50 في المائة في الصرف مع اليورو وذلك اثر اتخاذ قرار بتعويمه خلال المراجعة الثالثة من اتفاق صندوق النقد الدولي الممدد مع تونس.

وبتاريخ 5 ديسمبر 2018 يعادل صرف الدينار التونسي مقابل الاورو الأوروبي حد 3,341 وتصل قيمة صرفه أمام الدولار حد 2,947 مسجلا بذلك تواصل انهياره مقابل العملات الأجنبية.

وأكد مصدر مسؤول لحقائق أون لاين، رفض الافصاح عن هويته، أن استراتيجية تعويم الدينار التونسي تهدف الى معادلة الأورو حد 6 دينار تونسي في أفق 2021.

ورفض مصدرنا الافصاح عن مزيد المعطيات مكتفيا بالقول ” إن قرار تعويم الدينار التونسي تم اتخاذه ضمن المراجعة الثالثة من اتفاق صندوق النقد الدولي الممدد مع تونس”.

وتعويم الدينار التونسي يعني تحريره بشكل كامل ولا يتدخل البنك المركزي التونسي في تحديد سعر الصرف حيث يتم ضخّ الدينار التونسي تلقائيا في سوق الصرف من خلال آلية العرض والطلب التي تحدّد سعر صرفه مقابل العملات الأجنبيّة.

ومؤخرا أكد صندوق النقد الدولي أن قرار تعويم الدينار التونسي قد تم اتخاذه ضمن المراجعة الثالثة من اتفاق الصندوق الممدد مع تونس.

وأشار الصندوق في أحدث تقرير له، إلى أن السياسة النقدية المتبعة من قبل السلطات التونسية، ستكون لها نتائج إيجابية، من بينها كبح التضخم الذي من المتوقع أن يبلغ نهاية السنة الحالية 7.8 في المائة ليتباطأ في السنوات المقبلة مشيرا إلى أنه منذ المراجعة الثالثة أصبح سعر الصرف في تونس عائما، وهذا ما أدى إلى ارتفاع سعر صرف الدولار الأميركي واليورو الأوروبي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *