مايو 12, 2021

آخر الأخبار
  • رئيس الجمهورية يتلقى اتصالا هاتفيا من نائبة الرئيس الأمريكي

  • ضرورة مقاومة الفساد كركيزة للديمقراطية محور المحادثة الهاتفية بين سعيد و نائبة رئيس الولايات المتحدة الامريكية

  • بطلب من تونس و الصين و النرويج، مجلس الأمن الدولي يعقد جلسة جديدة طارئة اليوم الاربعاء

  • الدستوري الحر يدين العمليات الاستفزازية لقوات الاحتلال في حق الشعب الفلسطيني

  • التكتل الديمقراطي يطالب باستقالة هشام المشيشي والانطلاق في حوار وطني بقيادة رئيس الجمهورية

  • عبد اللطيف المكّي: " زيارة الغنوشي لقطر كانت في إطار إيجاد مخرج مالي للبلاد "

  • ماهر مذيوب: الغنوشي محبّ للنادي الافريقي وتدخّل لصرف القسط الثاني من عقد الاستشهار مع القطرية

  • فتحي جراي يؤكد تواصل تسجيل حالات التعذيب في تونس

  • تسجيل 88 حالة وفاة و1161 إصابة جديدة

  • " ستاندرد آند بورز " عجز الحكومة عن خلاص الديون يؤدي الى خسارة رأس مال القطاع البنكي

  • تونس تستورد 33 صنفا من المبيدات الخطيرة الممنوعة أوروبيا

  • فلسطين: كتائب القسام تطلق 1050 صاروخا عل تل أبيب

  • غزة تحت القصف : 35 شهيدا بينهم 12 طفلاً

  • مبعوث الأمم المتحدة في الشرق الأوسط: إسرائيل وحماس تتجهان نحو 'الحرب'

  • روسيا تعلن استعدادها للتوسط بين فلسطين وإسرائيل

  • رفقة الشارني قتلت و هي حامل في شهرها الرابع.. ويوم عيد ميلاد طفلها

  • بعد البنزرتي والشابي: مدرب تونسي ثالث في الدوري المغربي

المشيشي: تخصيص كميات من التلاقيح ضد كورونا لرئاسة الجمهورية يستند الى تطبيق الاستراتيجية الوطنية للتلاقيح

المشيشي: تخصيص كميات من التلاقيح ضد كورونا لرئاسة الجمهورية يستند الى تطبيق الاستراتيجية الوطنية للتلاقيح

قال رئيس الحكومة هشام مشيشي، “أن تخصيص كميات من التلاقيح المضادة لفيروس كورونا لفائدة رئاسة الجمهورية استند الى تنفيذ الأولويات ضمن الاستراتيجية الوطنية للتلاقيح “.
وأكد مشيشي ردا على سؤال حول نفي مصدر من رئاسة الجمهورية حصول الرئاسة على كمية من التلاقيح، “أن اجراء هذه التلاقيح يخضع أساسا الى الاستراتيجية الوطنية للتلاقيح التي أعدتها الهيئة الوطنية لمكافحة كورونا”.
وافاد في تصريح اعلامي على هامش اشرافه على الاحتفال بالعيد العالمي للشغل، أن تخصيص كميات من التلاقيح لرئاسة الجمهورية وللأمن الرئاسي يندرج في اطار تطبيق أولوية ضمان استمرارية عمل الدولة وهو نفس الأساس الذي تم بموجبه تلقيح الوزراء”.
وذكر أن ترتيب الأولوية الثالثة ينص على نفاذ الوظائف الأساسية للدولة الى التلاقيح باعتبار ان مهامهم تقتضي ضمان استمرارية الدولة ويسري هذا الترتيب على أعضاء الحكومة ورئاسة الجمهورية.
ولفت الى أن الولاة والمعتمدين واعضاء مجلس النواب سينتفعون بدورهم لاحقا بالتلقيح ليس لاعتبار صفتهم الشخصية بل لكون أثر مهامهم على استمرارية عمل دواليب الدولة، مؤكدا أن مرحلة انجاز التلاقيح ستشمل بالتوازي مع ترتيب الأولوية الثالثة تلقيح القطاعات الحيوية والتسريع في اجراء التلاقيح لباقي الشرائح من المواطنين.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *