أغسطس 24, 2019

آخر الأخبار
  • بعد هزيمتها امام السينغال تونس تلاقي نيجيريا من أجل المركز الثالث في "كان" مصر يوم الاربعاء القادم

  • بلدية الوسلاتية ترفض منح ترخيص لحركة مشروع تونس لعقد إجتماع عام

  • حركة النهضة تُعلن فوز قائمتها في انتخابات باردو

  • خطير : بسبب تخيّل منظّم رحلان 60 طفلا تونسيا علقوا بمرسيليا

  • مجموعة " ماجدة " القطرية للشيخة “موزا” تشتري كل أسهم بنك الزيتونة

  • انقضاء اجل ردّ رئيس الجمهورية على تعديلات القانون الانتخابي

  • يوم الأربعاء القادم يختم القانون و ينشر بالرائد الرسمي

  • انتخابات في بلدية باردو و تنافس بين 10 قائمات

  • وزير حقوق الإنسان: ''لم نمنع ارتداء النقاب بالمؤسسات العمومية

  • احمد عظوم: العثور على متفجّرات بجامع لا يعني أنّه خارج عن السّيطرة

  • القاضية رفيعة نوار رئيسة أولى لمحكمة الاستئناف

  • ترحيل منقّبة تحمل الجنسية الألمانية من مطار جربة

  • رئيس بلدية الدهماني يعتدى بالعنف الشديد على مستشارة البلدية

  • حافظ قائد السبسي: تصرّفات سليم العزابي غريبة ومخالفة لأخلاق العمل السياسي النزيه

  • عيش تونسي تطلق حملة 'خليني نختار' و توجه رسالة الى رئيس الجمهورية

  • تواصل معركة التمثيل القانوني بين حزبي العمال والوطد و الجبهة الشعبية في حالة موت سريري

  • أحمد الصديق، رئيس حزب الطليعة : حمّة الهمّامي يتحمّل مسؤولية تفكيك الجبهة لاتخاذه توجّهاً إقصائياً وتدميرياً

  • سميرة الشواشي : هناك مشاورات بين قلب تونس و عبير موسي و عيش تونسي لتشكيل حكومة دون نهضة

قرابة مليون شخص دخلوا تونس عبر معابر ولاية الطارف الجزائرية

تشهد مراكز العبود بولاية الطارف الجزائرية الحدودية مع تونس، هذه الأيام حركة عبور كبيرة للجزائرين وسط توقعات ببلوغ 10 ألاف مسافر يوميا في اتجاه التراب التونسي.

وقال محافظ شرطة الحدود بولاية الطارف صبيح حوق، في تصريح لصحيفة الشروق الجزائرية، أنه في ظرف ستة أشهر، دخل أكثر من 900 ألف مسافر عبروا مراكز العبور البرية في اتجاه تونس في كل من معبر أم الطبول الذي يشهد أكبر كثافة عبور ومركز العيون، من بينهم 330922 أجنبي من مختلف الجنسيات .

وفيما يخص دخول وخروج العربات، فقد أكّد المسؤول الجزائري تسجيل 183763 سيارة جزائرية وأجنبية، وأنه تم تسجيل 89293 سيارة أجنبية في مركز أم الطبول لوحده، في حين سجل معبر العيون دخول وخروج 61376 سيارة أجنبية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *