يناير 19, 2019

آخر الأخبار
  • وزير الدفاع يؤكد أهمية مبادرة 5 زائد 5 دفاع في دعم الأنشطة العملياتية المشتركة للقوات المسلحة للبلدان الأعضاء

  • رئيس الجمهوريّة يؤكّد حرصه على تكريس حرية مهنة المحاماة وإستقلاليتها تحقيقا للعدالة وصيانة لحقوق المواطنين

  • أمين عام الانتربول: سنفتح مكتبا اقليميا في الرياض وسنوفد "عددا غير مسبوق" من الفرق الميدانية الى الدول العربية

  • سوسة: محامو سوسة ينظمون مسيرة سلمية للاحتجاج على الفصل 34 من قانون المالية

  • المنستير: مسيرة سلمية حاشدة للأساتذة تطالب باستقالة الحكومة وبالعدالة الجبائية

  • القصرين : مسيرة سلمية حاشدة لأساتذة التعليم الثانوي استجابة ليوم الغضب الوطني

  • الجيش المصري يعلن مقتل مجند و27 مسلحا في إطار عمليته العسكرية الشاملة ضد الإرهاب

  • وزير الخارجية الأمريكي: لا يوجد قتلى وجرحى أمريكيين فيما يبدو في هجوم فرنسا

  • الرئيس اللبناني: نتائج جهود تشكيل حكومة ستظهر خلال اليومين المقبلين

  • الفاو: أكثر من 14 مليون بالغ في أوروبا وآسيا الوسطى يعانون من انعدام حاد في الأمن الغذائي

  • المنظمة الدولية للهجرة: عدد المهاجرين الوافدين إلى أوروبا عبر البحر المتوسط يصل إلى عتبة 100 ألف للسنة الخامسة

  • مانشستر سيتي يضم شتيفن حارس الولايات المتحدة بدءا من الموسم المقبل

سامي الطاهري: “الامتحانات ستتم في مواعيدها ولا وجود لسنة بيضاء رغم سعي الحكومة إلى إفشال السنة الدراسية

سامي الطاهري : “الامتحانات ستتم في مواعيدها ولا وجود لسنة بيضاء رغم سعي الحكومة إلى إفشال السنة الدراسية

قال الناطق الرسمي باسم الاتحاد العام العام التونسي للشغل سامي الطاهري اليوم الخميس 29 مارس 2018، ‘يبدو أن هناك من يسعى إلى تأزيم الأمور وإيصالها إلى عدم انجاز الامتحانات وعدم انجاح السنة الدراسية’.

واعتبر الطاهري في تصريح لبرنامج ‘ميدي شو’ على أمواج إذاعة ‘موزاييك أف أم’، أن الشروط التي وضعتها وزارة التربية تدفع إلى الصراع، وهي تحاول أن ينتهي العام الدراسي بسنة بيضاء، قائلا ‘لن تكون هناك سنة بيضاء إلا اذا أرادها وزير التربية’.

كما وصف الناطق الرسمي باسم المنظمة الشغيلة الشروط التي وضعتها وزارة التربية للتفاوض بالشروط التعجيزية لناس تحب تحل المشاكل بالتصادم.

وأوضح أنه خلافا لتصريحات وزير التربية حاتم بن سالم، فان الوزارة انطلقت فعليا في الحوار والتفاوض والتقى الوزير بالأمين العام للمنظمة نور الدين الطبوبي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *